ترامب يقع في خطأ فادح يثير الشكوك حوله “برفقة ميلانيا”
ترامب

وقع الرئيس الأمريكي ترامب في خطأ في تلوينه علم الولايات المتحدة، ليكون العلم مشابهاً للعلم الروسي بعد إضافته خطاً أزرق بدلاً من الأحمر والأبيض، ما زاد من التكهن حول العمالة لـ روسيا خصوصاً انه يجري بالفعل تحقيق واسع بشأن التدخل الروسي المحتمل في الإنتخابات الأمريكية للتأثير لصالح فوز ترامب ليصبح رئيساً إلى الولايات المتحدة.

وقام ترامب بتلوين العلم الذي أثار الشكوك حوله وذلك خلال زيارة لمستشفى بولاية أوهايو برفقة زوجته ميلانيا ووزير الصحة عندما جلس دونالد ترامب على كرسي بجانب الأطفال الذين يقومون بالتلوين وبدأ بالرسم معهم.

وضاق الخناق على ترامب بعد إقرار محاميه السابق مايكل كوهين بخرق قوانين تنظيم الحملات الإنتخابية في حملة ترامب بما فيه دفع مبالغ مالية لإمرأتين بهدف إسكاتهم عن الإفصاح عن العلاقة الجنسية معهم، ما أثار غضب ترامب عليه ونصح الآخرين بعدم التعامل معه. في الوقت الذي قال كوهين انه اكثر من سعيد للتعاون بشأن تقديم معلومات تساعد في التحقيقات.

ترامب يمنع البيت الأبيض من نعي جون ماكين

ومنع ترامب مسؤولوا البيت الأبيض إذاعة بيان ينعى فيه السيناتور جون ماكين الذي توفي في 25 أغسطس بالرغم من أنه تم إعداد البيان الذي يذكر أيضاً إنجازاته، لكن ترامب أكتفى بالتعبير عن تعاطفه وإحترامه لعائلة جون ماكين عبر حسابه في تويتر. لتكون الخصومة السياسية تطغى حتى بعد وفاته مفضلاً طمس خدمات السيناتور الكبيرة للولايات المتحدة وهو الذي ينتمي لذات الحزب الجمهوري. والذي أنتقد السياسيات الخارجية من ترامب وقضايا أخرى والذي كان آخرها الإستنكار الشديد لقمة هلسنكي الذي عقدها ترامب مع بوتين في فنلندا الشهر الماضي.

ترامب لن يتمكن من حضور جنازة ماكين بسبب رفض عائلة الأخير بناء على وصيته، والتي ستشيع جنازة ماكين إنطلاقا من مبنى الكابيتول نحو كاتدرائية واشنطن الوطنية، يتخللها توقف أمام النصب التذكاري لحرب فيتنام لوضع أكليل من الزهور، إذ كان ماكين جندي في حرب فيتنام وأصبح أسيراً لمدة خمس سنوات.