إدانة السفارة الألمانية لحادث الواحات مؤكدة أنها تقف بجانب مصر ضد الإرهاب

السفارة الألمانية تدين العملية الإرهابية بمنطقة الواحات وتدين الإعتداء الذي وقع على أفراد الشرطة المكلفة بالتعامل والتصدي للخلية الإرهابية بمنطقة الواحات البحرية بمحافظة الجيزة.
تحدثت السفارة الألمانية من خلال بيان نشرته عبر حسابها الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر” لا يوجد أي مبرر لأعمال العنف مثل حادث الواحات البحرية بمصر وشاطرت السفارة الألمانية أهالي الشهداء والضحايا وتشاركهم أحزانهم وتمنت للمصابين الشفاء وأكدت السفارة الألمانية على وقوفها بجانب مصر وشعبها في مواجهة الإرهاب.
أعلنت مصادر أمنية أنها وردت اليها معلومات تفيد بوجود عناصر لخلية إرهابية تكفيرية بمزرعة وسط الصحراء بالواحات وتم تجهيز قوات أمنية مكونة من ضباط العمليات الخاصة والأمن المركزي وضباط من قطاع الأمن الوطني واستخدمت ثلاث مدرعات وعدد من سيارات الدفع الرباعي إلى مكان الخلية الإرهابية ورغم عنصر المفاجأة الذي انتاب الإرهابيين إلا أنهم تمكنوا من مواجهة القوات الأمنية بإستخدام الأسلحة الثقيلة وتبادلت القوات معهم ضرب النار وحدثت اشتباكات عنيفة وشرسة وتم الاستعانة بالدعم الجوي وتم تنسيقاً بين مديريات أمن الجيزة والفيوم والوادي الجديد لمحاصرة عناصر الخلية الإرهابية مع نشر قوات أمنية وأكمنة ثابتة ومتحركة لضبط العناصر الإرهابية وأن شهدائنا ضحوا بأرواحهم في سبيل الحفاظ على أمن مصر.