دراسة علمية تؤكد أن اللحية تبطئ تسلل الشيخوخة

أكدت دراسة علمية بريطانية من جامعة كوينزلاند الجنوبية أن اللحية تبطئ تسلل الشيخوخة إلى بشرة الوجه لدى الرجال إذ أنه مع مرور الوقت يساعد وجود اللحية على إبقاء بشرة الوجه نضرة و يانعة و في حالة جيدة لأن شعر اللحية يمنع تبخر الماء من على سطح الجلد مما يبقيه ذلك رطبا و يحميه من الرياح التي تتسبب في جفافه و إتلافه فضلا عما تحمله من أتربة و ملوثات تؤثر على بشرة الرجال بالسلب و تسبب في إجهادها و جعلها تصاب بالشيخوخة مبكرا .

جدير بالذكر أن الإسلام ليس فقط الدين الوحيد الذي يأمر فيه الرجال تربية اللحية بل توجد ديانات آخرى كالسيخ و اليهودية تأمر الرجال بتربية لحيتهم أما المسيحية فنجد رجال الدين من الرهبان و القساوسة يحرصون على تربية لحيتهم أيضا و العديد من المفكرين و الفنانين تعبيرا عن اهتمامهم بأشياء آخرى أهم من مظهرهم .

أما عن موضة المظهر الخاص بالرجال هذه الفترة فتتمثل أيضا في تربية اللحية كما ظهر عديد من الممثلين العرب الشباب كالفنان أحمد حاتم و الفنان أحمد فهمي باللحية في عدة أعمال فنية و في لقاءات إعلامية ومهرجانات عدة و نجوم رياضيين كمحمد صلاح و عبد الله السعيد و كذلك ظهور العديد من النجوم العالميين بها بعد أن كانت الذقن المحلوقة  الناعمة و الشارب هي الموضة السائدة في سبعينيات القرن الماضي .