فوز برشلونة علي بلد الوليد بهدف نظيف رغم تراجع أدائه
هدف عثمان ديمبلي في مرمي بلد الوليد

التقي الفريق الكتالوني مساء أمس السبت علي ملعب”خوسيه زوريلا” نظيره فريق بلد الوليد ضمن مبارايات الجولة الثانية في الليجا الأسباني ،حيث استطاعت برشلونة الفوز بصعوبة علي فريق بلد الوليد بهدف نظيف كان من نصيب الفرنسي عثمان ديمبلي في الشوط الثاني من المباراة .واستطاعت بذلك برشلونة أن تحتل صدارة جدول ترتيب  الدوري الاسباني برصيد 6 نقاط وتجميد رصيد فريق بلد الوليد بنقطة واحدة.

فوز برشلونة علي بلد الوليد بهدف نظيف رغم تراجع أدائه

وبرزت قوة فريق برشلونة في الشوط الاول حيث هدد مرمي الخصم باكثر من فرصة خطيرة ، لكن وبعد تحقيق الهدف الوحيد في المباراة تراجع أداء فريق برشلونة كثيرا وكاد ان يدخل في شباكه هدفا في الوقت القاتل من المباراة.

وقدغاب لويس سواريز عن المباراة بسبب تراجع ادائه عن المعتاد في مبارايات الدوري الاسباني ، بسبب في ذلك انه ليس في أفضل حالاته علي المستوي البدني ، ولم يشارك في الكرات الثنائية مع ليونيل ميسي .

وعلي غرار ذلك لم يكن ميسي في افضل حالاته ايضا في مباراة بن الوليد في الليغا امس، وذلك لعدة اسباب :الضغط الواقع عليه من قبل الفريق الخصم، وعدم تعاون الفريق معه بشكل قوي في المباراة، وسوء أرضية الملعب .

واستطاع نجم الدفاع الأول لفريق برشلونة، جيرارد بيكيه تحقيق رقما قياسيا مميزا، حيث جاءت مشاركته مع بلرشونة امس ضد نادي بلد الوليد هي رقم 300 ضمن مشاركته في منافسات الليغا، منذ مشاركته لأول مرة في الدوري الاسباني لعام 2006.

فوز برشلونة علي بلد الوليد بهدف نظيف رغم تراجع أدائه

ويرجع العامل الاساسي لتراجع أداء فريق برشلونة في مباراة امس ضد نظيره فريق بلد الوليد لسوء أرضية الملعب، التي كانت غير مؤهلة للمباراة لعدم مطابقتها للمعاييرالفنية للأستضافة مبارايات الدوري الأسباني، حيث اعاقت اداء فريق برشلونة خلال المباراة نظرا لاعتماده علي أسلوب الهجوم السريع.

وقد جاء في بيان الأتحاد الأسباني انه سوف يتم التحقيق مع مسئولين بنادي الوليد بخصوص سوء أرضية ملعب “خوسيه زوريلا”الذي جمع الفريقين أمس، لعدم مطابقتها للمعايير الفنية من أجل استضافة مبارايات الدوري الأسباني.