رسمياً الفيفا يغرم الزمالك نصف مليون جنيهاً ويخصم نقاط ويوقف القيد لمدة سنتين بعد يوم 17 سبتمبر

الأزمات الرياضية فى مصر، وطريقة الفهلوه التي تدار بها الرياضة المصرية والتي تحتاج إلى ثورة تصحيح وتمكين القيادات الشابة من التحكم فى زمام الأمور وتغيير الحرس القديم وأصحاب السبوبات والمصالح، والذين قاموا بفضائح أمام الملايين على شاشات التلفاز وإتهامهم البعض بسرقة ملابس المنتخب، وخروج المتهم والتهديد بفضح الآخرين، وصولاً إلى سبوبة التصوير مع القنوات المختلفة من كباتن المنتخب أثناء المعسكر المونديال فى روسيا، وكانت جلسة التصوير فى الغرفة لكل لاعب تتخطى مبلغ خمسة الآف دولار، وكان بطلها قائد المنتخب المصري، ومع كل تلك الأزمات التي تضرب الرياضة تحتاج إلى تدخل الدولة لحل تلك الكوارث لرسم مسار صحيح للرياضة المصرية عامة وكرة القدم اللعبة الأولى فى مصر خاصة.

أزمة الزمالك مع الفيفا بسبب عدم تسديد مستحقات اللاعبين الأجانب

وكان من أسباب فشل الاتحادات الكروية فى مصر، خروج أزمات الأندية المصرية خارج الدولة ووصولها إلى الفيفا، بعد تقديم لاعبين سابقين لنادى الزمالك شكوى فى النادي بسبب مستحقاتهم المالية لدى الزمالك، مما دفع الفيفا لتغريم الزمالك لمبلغ يعادل نصف مليون جنيهاً، وإخطاره بمده زمنية 60 يوماً لسداد المستحقات والالتزامات المالية أتجاه اللاعبين الأجانب، وفى حالة عدم سداد مستحقات اللاعبين سيتم حرمان الزمالك من قيد لاعبين جدد لمدة فترتين وسيتم خصم 6 نقاط كاملة من الدورى القادم، كل تلك العقوبات قام الاتحاد الدولي بنشرها على صفحته الرسمية منذ ساعات قليلة.