بَرشلونة يفوز علي بلد الوليد في غِياب سواريِز في ثاني لقاءاته في الليجا الإسبانية
بلد الوليد ضد برشلومة

استطاع فريق برشلونة أن يحافظ على نتائجه الإيجابية في بداية موسم الليجا الإسبانية الجديد وحقق فوزه الثاني على فريق بلد الوليد بهدف للاعب عثمان ديمبلي الذي أحرز الهدف في الدقيقة 57 من شوط المُباراة الثاني، بدا برشلونة متأثراً بغياب نجمه سواريز الذي لم يلعب مباراة أمس ولم تكن هناك حلول كثيرة أمام سيد اللاعبين ليونيل ميسي الذي لم يكن في حالته ورفاقه في الملعب الذي يبدو رديئاً من حيث جودة أرضيته التي صرّح مسؤولو بلد الوليد من قبل أن برشلونة سيعاني من ملعبهم أثناء لقائهم في ثاني مباريات الليجا الإسبانية 2018-2019 ورغم رداءة الملعب استطاع برشلونة أن يستحوذ على اللقاء بنسبة 65% مقابل 35% في إجمالي شوطي المُباراة ومن إحصائيات المُباراة أيضاً مرر برشلونة الكرة 594 مرة بدقة تمرير 84% بينما مرر بلد الوليد الكرة 322 مرة بدقة تمرير 75%.

لسنا مُزارعون :

المدير الفني لفريق بلد الوليد سيرجيو جونزاليس قال بعد نهاية المباراة أن مضيفه برشلونة تأثر بسوء أرضية الملعب وسخر من تصريحات مسؤولي برشلونة حول أرضية الملعب وقال نحن فريق مكوّن من لاعبين كرة قدم ولسنا مزارعين وعلّق أيضاً أنه لا يوجد فريق علي وجه الأرض يريد أن يلعب علي ملعب ردئ وقال أن فريقه استطاع أن يستحوذ على الكرة خلال الشوط الأول وتبادل برشلونة الهجمات لكنّه لم يوّفق في إحراز هدف.

بَرشلونة يفوز علي بلد الوليد في غِياب سواريِز في ثاني لقاءاته في الليجا الإسبانية
بلد الوليد ضد برشلونة

إستياء الفريق الكتالوني :

وعقب إنتهاء المُباراة شَهدت تصريحات لاعبي برشلونة إستيائاً شديداُ من المسؤولين عن الليجا الإسبانية بسبب سوء أرضية ملعب بلد الوليد وقال نجم دفاع برشلونة بيكيه أن هذا “عاراً” على الليجا الإسبانية وأن فريقة تأثر كثيراً بملعب المباراة وهذا هو سبب تراجع المستوى أمام بلد الوليد.

بَرشلونة يفوز علي بلد الوليد في غِياب سواريِز في ثاني لقاءاته في الليجا الإسبانية
بلد الوليد ضد برشلونة