شركة حديد تسليح تعلن عن تخفيض جديد فى اسعار الطن بقيمة 400 جنيه

شهدت السوق المصرية خلال الاونة الاخيرة نوعاً من الاستقرار النسبي حيث بدأت الاسعار فى الانخفاض بالتزامن مع انخفاضات اسعار الدولار الأمريكي مع مطلع شهر فبراير الجاري حيث انعكست تلك الانخفاضات على غالبية السلع والمنتجات ولعل من ابرزها اسواق مواد البناء وخاصة اسعار حديد التسليح .

هذا وقد قامت شركة حديد عز لحديد التسليح بالإعلان عن تخفيضاً جديد للحديد بواقع اربعمائة جنيهاً دفعة واحدة ليستقر عند سعر ثمانية الاف وثماني مائة وسبعون جنيهاً للطن بدلاً من تسعة الاف ومائتين وسبعون جنيهاً . كما قامت الشركة بإبلاغ وكلائها فى كافة محافظات البلاد بالأسعار الجديدة بدءاً من يوم السبت المقبل .

تجدر الاشارة الى اسعار مواد البناء قد شهدت خلال العام الماضي حالة من الارتفاعات الجنونية وذلك بالتزامن مع حالة الاضطراب التى شهدها الاقتصاد المصري نتيجة للقرات الاقتصادية الاخيرة والتى ترتب عليها تخفيض قيمة العملة الوطنية امام العملات الاجنبية بالإضافة عدم توافر النقد الاجنبى واتساع الفجوة بين حالتى العرض والطلب الامر الذى ساهم في ارتفاع اسعارها والتي انعكست على اغلب السلع والمنتجات خاصة التى تعتمد في تصنيعها على خامات مستوردة مثل صناعة حديد التسليح .