التخطي إلى المحتوى
طارق شوقي : “امتحان مارس تجريبي والسنة دي انتقالية وممكن الطالب ما يحضرش الامتحان”
طارق شوقي : "امتحان مارس تجريبي والسنة دي انتقالية وممكن الطالب ما يحضرش الامتحان

أوضح الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم أن السنة الحالية لطلاب الصف الأول الثانوي هي سنة انتقالية وليس لها علاقة بالتنسيق ولا توثر على دخول الجامعة، وإنما هي لكي يتعود الطلاب وأولياء الأمور على نظام الامتحانات الجديدة ونظام التعليم الجديد في مصر”، وعلى التغير الذي حدث في أساليب الدراسة وأساليب التعليم.

وأضاف طارق شوقي أن التنسيق سيبقى على النظام القديم ولا يوجد أي تغيير في التنسيق القديم أو دخول الجامعة، وإحنا عملنا  امتحانين امتحان في يناير والامتحان الثاني في مارس، وفي امتحان يناير كان مازال الطلاب لديهم خلفية الغش وتسريب الامتحانات.

وطالب وزير التربية والتعليم الطلاب أن الامتحان تجريبي فقط ومن الممكن أن لا يحضر الامتحان ولكنه سيخسر فرصة التدريب لان الامتحان تجريبي ولا حاجة للذعر أو الغش ومحاولة الغش تفقدك التدريب الحقيقي، لأنه امتحان تجريبي لا يضاف إلى المجموع أو درجات الطالب.

وعن الاختلاف في امتحان يناير عن امتحان مارس قال وزير التربية والتعليم طارق شوقي أن امتحان يناير كان عبارة عن أسئلة جديدة وأسلوب جديد ولكنه ورقي، أما امتحان مارس فسيكون امتحان إلكتروني على التابلت وعلى السحابة الإلكترونية الخاصة بالوزارة وهو امتحان إلكتروني بأسلوب وأسئلة جديدة، وبالتالي فرص الغش ستكون ضعيفة وذلك لعدم تدخل العنصر البشري في الامتحانات.

وأكد الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج هنا العاصمة الذي يذاع على قناة cbc، في حلقة أمس، على أن نجاح المنظومة التعليمية الجديد سوف يكون مفيد للجميع ولمصر كلها، ولا داعي للقلق وطمئنا جميع أفراد الأسرة من امتحان مارس لأنه امتحان تجريبي ولا يتم احتساب الدرجات فيه.

← إقرأ أيضاً:


قد يهمك:

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.