فضل صيام يوم عاشوراء وصيام يوم تاسوعاء عن النبي صلى الله عليه وسلم  وسبب الصيام
موعد وفضل صيام عاشوراء

موعد وفضل صيام يوم عاشوراء وتاسوعاء 1439-2017: مع دخول السنة الهجرية الجديد في الأيام الماضية، كثر البحث في الأيام الماضية عن كلمة موعد صيام يوم عاشوراء هذا الشهرـ بجانب متي صيام يوم عاشوراء، هذا بالإضافة إلى فضل صيام يوم عاشوراء، لذلك سنرصد لكم من خلال هذا التقرير كل ما يخص موعد صيام يوم عاشوراء وفضل الصيام يوم عاشوراء إن شاء الله، كما اكد الرسول صلى الله عليه وسلم على فضل صيام يوم عاشوراء.

موعد صيام يوم عاشوراء 2017/1438

نبدأ معكم أولا بتقديم موعد ويوم صيام عاشوراء 1439/2017، الذي من المنتظر أن يكون يوم السبت الموافق 30 شتنبر 2017، وهو موعد صيام عاشوراء هذا العام في مصر والسعودية، كما أكد النبي صلى الله عليه وسلم، عن صيام اليوم الذي يسبق عاشوراء، أو صيام  اليوم الذي يلي يوم عاشوراء، وفي هذا الصدد فقد راوي البخاري عن أبن عباس رضي الله عنهما قال،” قدم النبي صلى الله عليه وسلم المدينة فرأي اليهود تصوم يوم عاشوراء فقال ما هذا؟ قالو، هذا يوم صالح، هذا يوم نجى الله بني إسرائيل من عدوهم فصامه موسي، قال فأنا أحق بموسي فصامه وأمر بصيامه”.

موعد صيام يوم عاشوراء

فما يخص موعد يوم عاشوراء في مصر 2017/1439، سيكون يوم السبت الموافق ل30-9-2017، الذي يوازي بتاريخ الهجري 10 محرم 1439.

موعد يوم عاشوراء في السعودية ومصر، سيكون يوم السبت 30-9-2017، الموافق ل 10 محرم 1439 ه.

موعد عاشوراء في المغرب والجزائر وموريتانيا، سيكون يوم الأحد الموافق ل 1اكتوبر 2017، الذي يصادف العاشر من شهر محرم 1439.

فضل صيام يوم عاشوراء

الآن سنترككم مع فضل صيام يوم عاشوراء إن شاء الله، حيث اكد رسول الله صلى الله عليه وسلم، أن صيام يوم عاشوراء يكفر السنة الماضية، هذا وراوي مسلم أن النبي الله صلى الله عليه وسلم قال” صيام يوم عاشوراء أحتسب على الله أن يكفر السنة التي قبلها والسنة التي بعدها”.

صيام يوم عاشوراء،  بإذن الله يكفر صغائر الذنوب، أما كبائر الذنوب فتحتاج أن تكون خالصة لله عز وجل.

فضل صيام يوم عاشوراء وصيام يوم تاسوعاء عن النبي صلى الله عليه وسلم  وسبب الصيام فضل صيام يوم عاشوراء وصيام يوم تاسوعاء عن النبي صلى الله عليه وسلم  وسبب الصيام

فضل صيام يوم عاشوراء بالفيديو

تحديث جديد للموضوع: في ظل متابعة كل ما يخص فضل صيام يوم عاشوراء، حيث حددت دار الإفتاء المصرية فضل صيام يوم عاشوراء ويوم تاسوعاء، حيث أعلنت أن صيام يوم العاشر من محرم الذي يصادف يوم عاشوراء، يكفر السنة التي قبلها،  كما قال التبي صلى الله عليه وسلم.

فما أوضحت فضل صيام تاسوعاء، حيث أكدت أن صيام يوم تاسوعاء سنة أيضا، فعن إبن عباس رضي الله عنهما، أن النبي صلى الله عليه وسلم، لما صام يوم عاشوراء قيل له أن اليهود والنصارى تعظمه، فقل ” فإذا كان العام المقبل إن شاء الله صمنا اليوم التاسع”.

وقال إن بن عباس لم يأت العام المقبل حتي توفي رسول الله صلى الله عليه وسلم “أخرجه مسلم في صحيحه”.