حليمة بولند في موقف محرج بعد تكذيبها علناً .. تعرف علي التفاصيل
حليمة بولند

حليمة بولند ,وضعت الإعلامية حليمة بولند نفسها في موقف محرج بعد أن أعلنت عن تلقيها هدية قيمة بقيمة ثلاثة مليون ريال سعودي أثناء تواجدها بالرياض بالمملكة العربية السعودية من عبد الصمد القرشي،ونشرت بولند فيديو عبر حسابها علي انستجرام للهدية وهي عبارة صحن كبير من الفضة مكتوب عليه :

“حليمة عبد الجليل بولند، أجمل جميلات الكون تحت رجلك جارية”.

وبمجرد نشر الفيديو الفيديو عبر مواقع التواصل الاجتماعي أثار غضب عدد كبير من المتابعين وخاصة السعوديات اللاتي اعتبرن أن المكتوب إهانة لهن ورفضوه بشكل تام،وفي هذا السياق قامت صفحة عبد الصمد القرشي بنشر تغريده عبر موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” كذبت فيها كل ما أُثير وتبرأت منه وأكدت بأنهم لم يقوموا بإرسال أي هدايا لحليمة بولند.

حيث جاء في التغريده ما يلي “أهلا وسهلاً مع كامل الاحترام والتقدير لم يتم تقديم أي هدايا من شركة عبد الصمد القرشي”.

وتسببت هذه التغريده في وضع حليمة بولند في موقف محرج لم تستطع بعدها الرد علي أي استفسارات أو تساؤلات حول ما أثارته من ضجة في المملكة،في الوقت نفسة دافع عدد كبير من متابعيها عنها حيث أكدوا بأن الهدية كانت تحمل شعار شركة القرشي وهو ما ظهر بشكل واضح أثناء فتح الهدية بالفيديو،لافتين بأن الشركة قامت بتغيير موقفها بعد أن أثارت الجملة المكتوبة غضب عدد كبير من المتابعين.