التخطي إلى المحتوى

تداولت بعض الصفحات الإخبارية أمس الأثنين خبرا عن وفاة الشيخ راشد الزهراني في حادث سيارة على طريق ناوان بالمخواة، وهو الأمر الذي أدى إلى الكثير من القلق مما دفع محبي الشيخ والمقربين منه إلى الإتصال به للإطمئنان على صحته وحقيقة خبر وفاته.

الشيخ راشد الزهراني قرر أن يكتب على حسابه عبر تويتر لينفي خبر وفاته قائلا أنه بخير وبصحة ولم تحدث له أي حادثة من الأساس، داعيا الله أن يعفو عن مروج الشائعة، وقدم الشكر والعرفان لكل من اتصل به على هاتفه للإطمئنان على صحته.

الجدير بالذكر أن سبب ترويج ذلك الخبر هو تشابه الأسماء قليلا حيث توفي أمس الشيخ راشد بن زياد الزهراني خطيب مسجد قرية ناوان بالمخواة، وليس الشيخ راشد الزهراني المعروف إعلاميا، وهو ما كان سبب في حدوث تداخل في الأسماء لدى بعض قارئي الخبر وربما يكون لدى كاتب الخبر نفسه، حيث أعرب الكثيرين عن حزنهم على وفاة الشيخ المحبب لهم عبر مواقع التواصل الإجتماعي إلا انهم سرعان ما راح عنهم الحزن بعد تكذيب الخبر.

حقيقة خبر وفاة الشيخ راشد الزهراني



التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.