رئيس مجلس النواب : الاعلام و مواقع التواصل الاجتماعي تحت المراقبة

قد شهدنا الفترة السابقة أمر مؤسف للغاية للكثير مننا , و هو تفجير كنسيتي في الاسكندرية و طنطا , و اصرف هذا الانفجار الارهابي عن وفاة العشرات من المواطنين و اصابة بعضهم و بعض من ظباط الشرطة , و كان شئ هذا أمر مؤسف للكثير من المصريين , جمعيهم أيد واحدة لتصدي للارهاب الذي موجود في العالم بشكل عام و في الوطن العربي بشكل خاص , لذلك هناك الكثير من الاجراءات يتم اجراءها لتصدي للارهاب .

و بغد هذه الحادثة الاخيرة , أعلن السيد رئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسي حالة الطوارئ في البلاد , و هذا سوف يساعد كثيراً في تقليل من الحدوث , خاص و ان هذا القانون يسمح للشرطة بتفتيش أي شخص يشبه فيه , و بالفعل تم تطبيق هذا القانون بالفعل , و على ذكر القانون قال الدكتور على عبدالعال رئيس مجلس النواب , و ان حالة الطوارئ التي تم تطبيقها , سوف تسير على وسائل الاعلام و مواقع التواصل الاجتماعي , و لان القانون وضع ليضبط الاداء الاعلامي , لكي يعمل على تهدء الامن في الشارع المصري , و قد اعلن ان اي شخص يخرج على حالة الطوارئ التي تسير في البلاد سوف ينطبق عليه القانون .

و قد اشار ان مواقع التواصل الاجتماعي و هي تشمل فيس بوك و يوتيوب و تويتر جميعها تحت المراقبة , لانها مواقع تعمل على بث الاشاعات و الاخبار التي من شأنها زعزعة أستقرار الامن , و أوضح انه سوف يتم التعامل معه عن طريق أمن الدولة , و من يقوم بوضع منشور او اي شئ يساعد على نشر الارهاب سوف يندرج ذلك تحت جرائم التحريض ضد الدولة و اهانة الدولة المصرية و وحدتها و سلامة اراضيها , و هذا ما يعرضه الى الاشغال الشاقة او عقوبات أخرى حسب الجريمة