حبس مُختطِف الطائرة المصرية بقبرص 15 يوماً وإحالة القضية للنائب العام

قررت نيابة العامرية ثان حبس مُختطِف الطائرة المصرية بقبرص وذلك بعد الانتهاء من التحقيق معه لمدة 14 ساعة متواصلة، وبعدها أصدرت النيابة قرارها بحبس المتهم 15 يوم على ذمة التحقيق وإحالة ملف القضية بالكامل للنائب العام، وترحيل المتهم سيف الدين مصطفى إلى القاهرة لاستكمال الإجراءات، وكان سيف الدين مصطفى البالغ من العمر 60 عاماً المتهم بخطف الطائرة المصرية من مطار برج العرب إلى قبرص قد وصل مساء أمس السبت إلى مطار القاهرة الدولي بعد ترحيله من قبرص للمثول أمام القضاء المصري.

أما عن قصة خطف الطائرة المصرية بقبرص فتعود أحداثها إلى أواخر مارس من عام 2016 حينما قام سيف الدين مصطفى بعملية خطف طائرة الركاب المتجهة من مطار برج العرب الدولي إلى القاهرة وإجبار قائدها للتوجه بالطائرة إلى قبرص وهبطت الطائرة فى مطار لارنكا وقد هدد طاقم الطائرة بارتدائه حزام ناسف وهمي كان يرتديه تحت ملابسه لإجبار طاقم الطائرة على تنفيذ تعليماته.

وكانت الطائرة تحمل 55 راكب فى رحلة طيران داخلي من برج العرب إلى القاهرة وتم فقدان الاتصال بالطائرة بعد فترة قليلة من إقلاعها واعترف خاطف الطائرة سيف الدين مصطفى للسلطات القبرصية بأنه فعل ذلك للم شمل أسرته القبرصية بعد غياب 24 عام، وتقدمت النيابة العامة المصرية بطلب استلام المتهم ومحاكمته فى مصر وصدر حكم من المحكمة العليا القبرصية بالموافقة على طلب تسليم المتهم بخطف الطائرة وتوجهت على الفور بعثة أمنية من إدارة شرطة الإنتربول المصري واستلام المتهم والعودة به للقاهرة.

وكان النائب العام المصري المستشار نبيل صادق قد أصدر بياني رسمي أعلن فيه نجاح الإجراءات القانونية التى قامت بها النيابة العامة لاسترداد المتهم المصري سيف الدين مصطفى المتهم بخطف الطائرة المصرية والتوجه بها إلى قبرص فى مارس 2016 فى القضية رقم 4170 لسنة 2016 جنايات العامرية ثان، وقررت نيابة العامرية ثان حبس المتهم 15 يوم على ذمة التحقيقات وترحيله للقاهرة لاستكمال الإجراءات معه.