أول تعليق للفنانة حلا شيحة على منتقدى خلعها الحجاب
خلع حلا شيحة الحجاب

في أول تعليق للفنانة المصرية حلا شيحة عقب إعلانها خلع غطاء الرأس (الحجاب) والرجوع إلى التمثيل، ردت الفنانة المصرية، حلا شيحة، على حسالها في إنستغرام، على الأفراد الذين انتقدوا خطوتها، يوم الخميس، كما قالت شيحة، العائدة إلى التمثيل في أعقاب انقطاع استمر 12 عاما، “دعوا الخلق للخالق”، ناشرة ايضا أول صورة لها من دون غطاء رأس مع عبارة “أنا عدت”.

وقد كانت قد وضعت حدا لمسيرتها الفنية في أعقاب فيلمها “كامل الأوصاف” عام 2006، قبل أن تنشر، البارحة الاربعاء، عودتها إلى عالم الفن وخلع غطاء الرأس، وسبق أن ساهمت شيحة في ممارسات سينمائية عديدة بينها “سحر العيون” و”السلم والثعبان”، كما ساهمت الفنان عادل إمام فيلم “عريس من ناحية أمنية”.

وقد كانت الممثلة تحدثت، في تصريح نقلته وسائل إعلام مصرية يوم الأربعاء، إنها مشتاقة للوقوف في مواجهة الكاميرا لتقديم ممارسات حديثة “تنتصر للإنسانية”.
وفور انتشار نبأ رجوع الفنانة حلا شيحة للساحة الفنية مرة ثانية وخلعها غطاء الرأس ، سعى زيادة عن منتج الوصول إلى حلا بهدف التعاقد معها، لكن المنتج أحمد السبكى تحرك بالفعلً للتعاقد مع حلا لتصبح بطلة واحد من أفلامه المرحلة القادمة، وبالفعل قام بإتصال هاتفى مع أختها هنا شيحة بهدف التعاقد معها، لكن “هنا” أبلغته أن حلا ستسافر إلى كندا يوم 21 آب الجارى لفترة 45 يوما، خاصة أن أسترتها مستقرة بين كندا ومصر، علما بأنها متزوجة من شاب صغير كندى اعتنق الإسلام ، وعند الرجوع ستقرر حلا عودتها للوقوف في مواجهة الكاميرات من عدمها، على حاجز قولها.

ومع انتشار النبأ وتأكيده، انقسمت آراء المحبين لها بين موالي ومعارض، الأمر الذي عرضها لهجوم من قبل القلة جعلها تلتجئ إلى إلغاء خاصية التعليقات عبر حسابها الشخصي على Facebook، وأتت معظم التعليقات بالدعاء لها بالهداية والرجوع للحجاب مرة ثانية، في حين شكل الشأن صدمة للبعض الآخر وتساءلوا هل الشأن صحيح أم لا دون اي تعليق منها على تلك المستجدات.