وزير الري الأسبق يصرح بأن زيارة العاهل السعودي لسد النهضة تشكل مكيدة علنية رداً علي الخلافات بين مصر والسعودية

قام اليوم مستشار العاهل السعودي بالدوان الملكي “أحمد الخطيب ” بزيارة سد النهضة الإثيوبي،  والتي جائت مفاجأة فلم يتم الإعلان عنها في جدول زيارته هو والوفد ولم تعلن عنها أيضاً وكالة الأنباء السعودية الرسمية ، وجاء ذلك أثناء تواجده بالعاصمة اديس ابابا لدراسة إمكانية توليد الطاقة المتجددة، حيث إستقبله مدير مشروع سد النهضة” سمنجاو بقلي”.

أسباب زيارة العاهل السعودي لأثيوبيا

وتعد زيارة مستشار العاهل السعودي لأثيوبيا هي الزيارة الثانية خلال أيام حيث زارها الأسبوع الماضي ووزير الزراعة “عبد الرحمن بن عبد المحسن الفضلي”، وقد نشرت وكالة الأنباء الإثيوبية موضحة أسباب تلك الزيارة في أن المستثمريين السعوديين يرغبون بالعمل في أثيوبيا في المجالات الإستثمارية المختلفة، حيث أكد رئيس وزراء أثيوبيا رغبة بلاده في التعاون مع السعودية في مجالات الطاقة والكهرباء والزراعة والطرق والسياحة أيضاً.

الهدف الحقيقي من الزيارة

كما أدلي وزير الموارد المائية  والري الأسبق الدكتور “محمد نصر الدين علام “علي ان تلك الزيارة تشكل مكيدة علنية رداً علي  الخلافات بين مصر والسعودية، حيث أن السعودية تخطط من الإستفادة من سد النهضة في توصيل الكهرباءإلي السودان واليمن في إطار دعمها للدولتين علي حساب مصلحة مصر ، كما صرح أن التلويح بالتعاون مع دولة تهدد الأمن المائي للمصرين تصرف غير مسؤول ضد مصالح الشعب المصري ، بينما صرح وزير الخارجية السعودي ” عادل الجبير” أن لاإستثمارات للسعودية في سد النهضة.