التخطي إلى المحتوى
مقتطفات عن الأميرة ديانا من الفيلم الوثائقي الجديد “ديانا أمنا:حياتها وإرثها”

أخيرا وبعد فترة إعداد دامت شهور، تم إطلاق الفيلم الوثائقي الذي يعرض قصه حياة أميرة القلوب، الأميرة الراحلة ديانا والذي يحمل إسم “ديانا أمنا: حياتها ،وإرثها”.

وقد بدا عرض الفيلم منذ الاثنين الماضي الموافق 24_7_2017 على محطتي (آي تي في) و(إتش.بي.اوه).

هذا وكما يظهر من خلال عنوان الفيلم أنه يتناول حياة الأميرة الراحلة بمنظور جديد بعيون ولديها وعلاقتهم بها وشخصيتها كأم ،أضافة إلي حوارات بعض المقربين والأصدقاء في حياتها، ومما ذكره الأميرين هاري ووليام عن شخصية أمهم انها من الآباء الظرفاء وتتمتع بحس فكاهي وأن ما احزنهم حقآ هو انفصالها عن والدهم. وقد تحدثا أيضاً عن الصعوبات التي لاقاها لتقبل واستيعاب فكرة رحيل امهم، فالأمير وليام مازال الي الآن يشعر بالزهول كلما تذكر رحيلها المفاجئ، اما هاري فقد خضع للعلاج النفسي فترة لتخطي الأمر.

كما تناول وليام وهاري خلال حديثهما عدة صور فوتوغرافية جمعتهم بالراحلة وتحدثا عن ذكريات طفولتهم مع أمهم ،وقد عبرا أيضاً عن ندمهما الشديد لقصر اخر مكالمة مع امهما اذ كانا مسرعين للعودة للعب. ورغم أن الفيلم تناول معظم مناحي الحياة للأميرة ديانا وأعمالها الخيرية الكثيرة وعلاقتها بالكثيرين إلا أنه توقف عن ذكر أي شيء عن علاقاتها الغرامية المتعددة، ربما لأن ولداها الاميرين وليام وهاري كانا يرغبان ان يكون الفيلم شرفا وفخراً لهما أمام أبنائهم حين يكبرون ويسألون عن جدتهم الرائعة ديانا.

الجدير بالذكر أن الأميرة ديانا ماتت إثر حادث أليم في 31 اغسطس 1997 عن عمر يناهز السادسة والثلاثون(36) وتركت ولداها في أعمار 15،12 عاما.

← إقرأ أيضاً:


التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.