ضريح الخميني في هجوم انتحاري ومقتل 13 وجرح العشرات وداعش يتبنى
The shrine of the late founder of the Islamic Revolution Ayatollah Ruhollah Khomeini at Khomeini's mausoleum in Tehran on February 1, 2011. Bells chimed across Iran to mark the return from exile in 1979 of Ayatollah Ruhollah Khomeini, the trigger for a revolution which spawned an Islamic state now engulfed in a deep political crisis. AFP PHOTO/ATTA KENARE / AFP / ATTA KENARE (Photo credit should read ATTA KENARE/AFP/Getty Images)

تعرضت ايران الى هجوم انتحاري بالقرب من ضريح الخميني اليوم الأربعاء 7/6/2017 بالتزامن مع هجوم آخر داخل مقر مجلس الشورى الاسلامي وقد جرت اشتباكات بين الشرطة والمهاجمين وأسفرت الاحداث عن 12 قتيلا و42 جريحا ومصرع المهاجمين برصاص قوات الشرطة. وتبنى تنظيم داعش الارهابي مسؤوليته عن تنفيذ الهجوم في طهران

وذكرت وكالة تسنيم الايرانية ان أحد الانتحاريين اصيب برصاص  قوات الأمن  فقام على اثرها بتفجير نفسه، بينما المهاجم الآخر تم اطلاق عليه رصاصة على رأسه بعد أن عمد لاطلاق النار على المواطنين وان عدد من تم قتلهم من الارهابين يبلغ 4 اشخاص على يد الوحدة الخاص للحرس الثوري، ووقع الهجوم في الساعة 10.15 صباحا

واعتقلت امراة انتحارية قبل تفجيرها نفسها داخل ضريح الخميني الذي قاد ثورة بلاده ضد الشاه عام 1979، ومن المرجح ان عدد القتلى في ازدياد ولذلك وجه وزير الصحة حسن هاشمي جميع المستشفيات في طهران ليكونوا على أتم الاستعداد لتقديم الخدمات العلاجية اللازمة.

من جانبه وصف رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني المهاجمين الذين تغلغلوا في البرلمان بالجبناء مؤكدا انه تم القضاء عليهم وان الهجوم مشكلة جزئية وقد تم التعامل معها بكل جدية

روسيا تدين الاعتدائين المسلحين في طهران

وأدان ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين الاعتداء الارهابي الذي استهدف مجلس الشورى الاسلامي وضريح الخميني في طهران قائلا ان الهجومين المسلحين يسلطان الضوء للحاجة لترامي جهود الدول في محاربة الارهاب