زبائن “زارا” يعثرون على رسائل استغاثة في ملابسهم

شكاوي كثيرة أتت من زبائن محلات “زارا”، الماركة الاسبانية الشهيره ذات المحلات والمتاجر في مختلف أنحاء العالم، حيث نشرت صحيفة الاندبندنت البريطانية أنه قد العديد من زبائن متاجر زارا الشهيرة شكاوي من أيجاد رسائل استغاثه في جيوب ملابسهم التي يقومون بشرائها من متاجر زارا الشهيرة، وبالتحديد في متاجر زارا باسطنبول حيث وجد الزبائن رسائل استغاثة من العمال مكتوبه بخط اليد وموضوعه داخل الجيوب ومكتوب بداخلها “أنا صنعت هذا المنتج ولكني لم أحصل على أجري نظير ذلك”.

رسائل غريبه في ملابس محلات زارا يتركها العمال للاستغاثة

تأتي المشكلة في العمال الذين لم يتقاضوا رواتبهم لشهور عده، حيث تم توظيف هؤلاء العمال  في شركة “برافو تكستل” كطرف ثاني بينهم وبين “زارا”، ولكن قامت تلك الشركة بإغلاق أبوابها بشكل مفاجئ ولم يتقاضي العمال أجورهم لشهور عده وتقدموا بالعديد من الشكاوي للحصول على رواتبهم، لكن صرحت شركة زارا أنها قد أوفت مستحقاتها بالكامل لشركة برافو تكستل، ولكنها تنوي أن تقوم بعمل صندوق لإعانة العمال الذين تضررو من الشركة وتقديم حوافز نهاية الخدمة لهم.

ويذكر أن تلك لم تكن الشكوي الأولي من ماركة زارا العالمية حيث قدمت الشكاوي من قبل بسبب استغلالهم للأطفال في العمل خاصة اللاجئين السوريين ما دون الخامسة عشر عام، وتم رفع قضية بذلك الشأن من قبل، لكن أكدت الشركة أنها تراعي المقاييس والمعايير العالمية.