جوجل يحتفي بذكري ميلاد العالم الالماني روبرت كوخ الحاصل علي جائزة نوبل
روبرت كوخ

يحتفل اليوم مُحرك البحث الشهير جوجل بذكري ميلاد العالِم الألماني الراحل روبرت كوخ تنديداً وتذكرياً بما قدمه خدمة لمجتمعه وللعالم، فكما عودتنا شركة جوجل بإحتفالها بكل ذكري ميلاد أو وفاة العلماء المعروفين واللذين قدموا أشياء مفيدة للمجتمع وأفادوا العالم ومعرفة نبذة عن حياتهم ونشأتهم وما قدموه للعالم، ففي الفقرة التالية سوف نتعرف علي حياة العالِم الألماني روبرت كوخ.

مولد ونشأة العالِم روبرت كوخ

إسمه روبرت كوخ أو Robert Koch بالألمانية، وُلد في 10 ديسمبر عام 1843 وتوفي في 27 مايو عام 1910، روبرت هو عالِم وطبيب بكتيريا ألماني رائد في هذا المجال، وُلد في كلاوستال بالقرب من مدينة هانوفر بألمانيان حيث كان كوخ يعيش من ضمن عائلة متعددة الأفراد حيث نشأ في عائلة كبيرة وكان هو الإبن الثالث من أصل 10 أبناء، درس كوخ الطب في غوتينغن علي يد الطبيب الألماني الكبير فريدريك جوستاف جيكوب، ثم تخرج عام 1866 حيث شارك كجندي طبيب في الحرب الفرنسية البروسية، حيث عمل كطبيب في العديد من المستشفيات الألمانية وعمل أيضاً أستاذاً بجامعة برلين، وبأقل الإمكانيات أصبح كوخ أحد مؤسسي علم البكتيريا.

روبرت كوخ
روبرت كوخ

إكتشافات وإنجازات روبرت كوخ

كان كوخ دارساً للبحث العلمي بل كان مكرس حياته له والذي جعله يبذل مجهوداً كبيراً في الإكتشافات التي وصل لها من إكتشافات جراثيم وباكتيريا وأيضاً الأمراض المُعدية، حيث إكتشف كوخ الكثير من أنواع البكتيريا التي كانت تسبب الوفاة في ذلك الوقت والتي كانت غير معروفة والتي كانت بدورها أن تفتك بشعوب أوروبا إفتكاكاً، حيث يُعتبر كوخ هول أول عالم يكتشف سبب هذه الأمراض المُعدية التي حيرت العلماء في ذلك الوقت وهي العذويات الحية المجهرية، ففي عام 1876 كُلف روبرت كوخ ببحث وباء الجمرة الخبيثة ليكتشف ما السبب في إنتشاره، حيث إنتشر ذلك المرض في ذلك الوقت والذي كان يصيب رؤوس الماعز والأغنام والحيوانات والذي علي أثره كان يؤثر علي المزارعين ومُربيين هذه الحيوانات بالمرض، حيث بدأ كوخ في إعداد تجاربه الكثيرة علي بعض الحيوانات الأخري غير الماعز والأغنام مثل الفئران وإكتشف تزايد كبير في بكتيريا الجمرة الخبيثة تحت مجهره وبعد محاولات كثيرة إكتشف روبرت كوخ أن البكتيريا هي السبب في إنتشار الجمرة الخبيثة في ذلك الوقت، وعلي أثرها إكتشف العلماء بعد ذلك أن البكتيريا هي التي كانت تُصيب الإنسان في ذلك الوقت بالأمراض المُدية مثل الكوليرا، الدفتيريا والحُمة التيفوئيدية.

إكتشاف كوخ لبكتيريا السُل

إكتشف روبرت كوخ سبب مرض السُل المرض الذي حير جميع العلماء في ذلك الوقت، حيث إكتشف كوخ أن السبب في ذلك المرض هو جرثومة مسببة لمرض السُل، وذلك عام 1882 والذي أثبت أن هذا المرض يمكنه أن يحدث تغييرات كبيرة ومتعددة في الكثير من أعضاء الجسم، وقام أيضاً بإستخلاص مادة التوبركلين Tuberculin من جرثومة السُل، وتلك المادة هي التي تستخدم حتي يومنا هذا في إكتشاف إذا كان هذا الشخص مُصاب بمرض الُسل أو إن كان مُحصناً ضده، وذلك أدي إلي إطلاق بعض العُلماء علي بكتيريا السُل إسم “عصيات كوخ” نسبةً إلي روبرت كوخ، وإكتشافه لسبب هذا المرض وإستخلاص منه هذه المادة هو الذي قاده إلي الحصول علي جائزة نوبل.