جوجل يحتفل بنجاح مركبة كاسيني – Cassini Huygens في أول قفزة لها بين حلقات كوكب زحل
جوجل، دودل، مركبة كاسيني

يحتفل جوجل اليوم بمرور مركبة كاسيني – Cassini Huygens الفضائية بين حلقات الغلاف الجوي لكوكب زحل وكما تعودنا ان يشاركنا محرك بحث جوجل – Google Doodle جميع المناسبات فقد غير شعار صفحتة الرئيسية الى “مركبة كاسيني الفضائية تمر بين زحل وحلقاتة”، وتعتبر هذة المناسبة مرحلة من المراحل التي وضعتها وكالة ناسا الفضائية لإنهاء عمر المركبة وذلك بعد مشوارها الاستكشافي في الفضاء لإكثر من عشرون عامآ.

تاريخ مركبة كاسيني الفضائية

أطلقت وكالة ناسا لعلوم الطيران والفضاء مركبة كاسيني في عام 1997 بغرض إستكشاف كوكب زحل ويذكر أن المركبة وصلت الغلاف الخارجي للكوكب في عام 2004 أي استغرقت حوالي سبع سنوات، ومنذ وصولها للكوكب تقوم برصد وتصوير واستكشاف كوكب زحل وإمداد العلماء في الوكالة بالمعلومات مما ساعدهم في بناء تصور ووضع توصيف لأحوال الكوكب.

نظرآ لطول الرحلة الاستكشافية التي جهزت لها مركبة كاسيني هويجنز فقد فكر العلماء في بدائل للطاقة الشمسية لتزويد المركبة بالطاقة التي تكفيها لهذة الرحلة الطويلة ولذلك وضع العلماء بالمركبة ثلاث بطاريات نووية وكل بطارية تحتوي على 12 كيلوجرام من أكسيد التيتانيوم، وتم تجهيز المركبة بأجهزة خاصة لقياس ضغط الهواء ودرجات الحرارة والتفاعلات الكيميائية، وكذلك اجهزة لتحليل التربة وردارات ومطياف بلازما ومطياف لقياس الكتلة وقد نشرت وكالة ناسا الفضائية فيديو توضيحي لقصة حياة المركبة كاسيني هويجنز منذ إطلاقها حتى الان.

مركبة كاسيني تكشف وجود حياة على كوكب زحل

رصدت المركبة مجموعة من العناصر كعنصر الهيدروجين على قمر إنسيلادوس – Enceladus كما رصدت ايضآ وجود مياه تحت سطح القمر. وصرح علماء ناسا ان هذا القمر قد يحتوي على نفس الكائنات التي بدأت على كوكب الأرض، وقالت العالمة الأستروبولوجية “ماري فويتيك” : إن هذا اكتشاف جديد لإنها المرة الاولى التي نجد فيها مصدر غذائي غريب خارج محيط كوكب الأرض.

جدير بالذكر إن الكائنات المتوقع وجودها مازالت موجودة على كوكبنا ولكن تسكن الاماكن الظلمة وقاع المحيطات وتمتص غاز الهيدروجين وثاني أكسيد الكربون اثناء دوران المركبة حول كوكب زحل عام 2005 رصدت اعمدة من الدخان تنطلق من شقوق سطح القمر وهذا دليل على وجود المياه.

جوجل يحتفل بنجاح مركبة كاسيني - Cassini Huygens في أول قفزة لها بين حلقات كوكب زحل
وجود حياة على كوكب زحل

وكالة ناسا تخطط لإنهاء مركبة كاسيني الفضائية

صرحت الوكالة انه تم الإنتهاء من وضع خطة لإنتحار المركبة الفضائية عن طريق التدمير الذاتي قبل ان تفقد الوقود وتحترق في الفضاء وتسبب مخلفات وتضمن خطة الإنتحار استغلال المركبة في الدخول لأماكن لم يسبق الوصول إليها وكذلك رصدها وتصويرها، وستقفز المركبة 22 قفزة بين حلقات الكوكب وبالفعل بدأت اولى قفزاتها اليوم الأربعاء 25 أبريل 2017 واعتمدت على جاذبية القمر تيتان في دفعها للدوران بين حلقات الكوكب.

جعلت وكالة ناسا المركبة تقترب من قمر تيتان بسرعة 21 ألف كم/ساعة حتى وصلت الى ارتفاع 979 كيلومتر عن سطح القمر من المتوقع خلال هذة القفزات ان تقوم المركبة بحساب نسب وكميات الثلج والعناصر الكيمائية الاخرى الموجودة في حلقت الكوكب مما يساعد على معرفة تشكيل الكوكب ووضع تصور لطبيعة الحياة عليه.

أطلقت ناسا مصطلح Ring-Grazing على مدارات كوكب زحل واعلنت ان المركبة كاسيني ستتوغل داخل المدارات حتى تقترب من المدار “F” وهو المدار الذي يشكل النظام الدائري الرئيسي للكوكب.

جوجل يحتفل بنجاح مركبة كاسيني - Cassini Huygens في أول قفزة لها بين حلقات كوكب زحل
العناصر الاساسية لتكوين حياة

تستمر خطة وكالة ناسا للتدمير الذاتي للمركبة حتى منتصف شهر سبتمبر القادم وتنوي جعل مركبة كاسيني تصدم بسطح الكوكب حتى تنتهي وتنفجر بعيدآ عن اي قمر من اقمار الكوكب لانه قد يحتوي على اي شكل من اشكال حياة الميكروبات، وحتى لاتضمن انتشار أي تلوث قادم مع المركبة من كوكب الأرض قد يضر الحياة الميكروبية على اقمار كوكب زحل، ستوثق الوكالة اخر صور للمركبة كاسيني عن طريق تصوير عملية إنتحارها بالمركبة تيتان.

جوجل يحتفل بنجاح مركبة كاسيني - Cassini Huygens في أول قفزة لها بين حلقات كوكب زحل
المركبة تيتان