جوجل تحتفل  بذكرى ميلاد عنبرة سلام الخالدي
ذكرى عنبرة سلام الخالدي

عنبرة سلام الخالدي الروائية والكاتبة اللبنانية تحتفل بها جوجل في ذكرى مولدها ، فقد عملت عنبر سلام في الترجمة وهي من مواليد عام 1897 ميلادية، وتوفيت في بيروت عام 1986، أكملت دراستها الجامعية في الجامعة الأمريكية ببروت، ثم سافرت إلى إنجلترا لاستكمال دراستها في الأدب باللغة الإنجليزية وتعتبر عنبرة سلام الخالدي أهم الكتاب العاملين بمجال الترجمة والشعر، ولها دور بارز في التعبير عن المرأة وخصوصاً المرأة العربية وحقوقها، وهي أول الكتاب الذين ترجموا الإنياذة إلى اللغة العربية، فضلاً عن كونها من السيدات المجتهدات منذ الصغر، فقد نشأت في عائلة محافظة وحفظت القرآن الكريم في سن صغير، وتزوجت من أحمد الخالدي والذي شغل منصب المدير العام للجامعة العربية، إلى أن انتقلوا للإقامة والعيش في القدس المحتلة عام 1929 حتى عام 1948 حيث عادوا للإقامة والعيش في بيروت.

نبذة عن حياة عنبرة سلام الخالدي

وكان والد عنبرة سلام الخالدي من الرجال السياسيين، ووالدتها من السيدات المتعلمات من أصول عريقة، تلقت تعليمها في المدارس الأهلية ثم انتقلت لإكمال تعليمها في مدرسة مار يوسف الأجنبية، ثم عكفت على الدراسة في المنزل عقب قيام الحرب العالمية الأولى حيث ختمت حفظ القرآن الكريم.

تزوجت عنبرة سلام الخالدي من أحمد سامح الخالدي الذي كان يشغل منصب مدير الكلية العربية وهاجروا إلى القدس ثم عادوا إلى بيروت عام 1948 وظلت هناك تساند زوجها في أعماله التربوية إلى إلى أن توفي عام 1951 ميلادية، وتعبر هي أول صوتاً نسائياً في إذاعة القدس وصدر لها في السبعينيات كتاباً يجمل اسم جولة في الذكريات بين لبنا وفلسطين.

أهم أعمال عنبرة سلام الخالدي

  • أسست أول جمعية للفتيات والبنات المسلمات تحت أسم يقظة الفتاة العربية.