التخطي إلى المحتوى

اليوم السبت و بالقرب من دمشق عاصمة سوريا دارت اشتباكات عنيفة بين القوات النظامية و كتائب مسلحة من المعارضة, حيث ان عشر اشخاص تم قتلهم جراء قصف حلب بالبراميل المتفجرة.

و حسب ما قامت قناة سكاى نيوز بالافادة عن ان ناشطون قاموا بذكر ان اندلاع الاشتباكات كان بالقرب من ساحة العباسيين بدمشق فى حى جوبر, حيث ان مسلحون من المعارضه قد احكموا السيطرة بتلك المنطقة على الحاجز العسكرى.

بينما افاد المركز الاعلامى بحلب بانه تم قصف بالبراميل المتفجرة لمبنى سكنى أسفر عن قتل 8 منهم 4 اطفال و امهم بحى المشهد.

و من حمص, حصيلة القتلى قد ارتفعت فى جانب عناصر من القوات النظامية و الاحداث تعود الى يوم الخميس الماضى و تم قتلهم على أيدى داعش اثناء معركة من أجل فرض السيطرة على حقل نفطى و هو حقل الشاعر و نتج عنه مقتل 270 شخص كما ذكر المرصد السورى لحقوق الأنسان.

كما ذكر المرصد ايضا ان الغالبيه العظمى ممن قتلوا كان أعدام بالرصاص و الاخرون تم قتلهم بالمعركة, منهم 11 مدنى و البقية من جنود الجيش الحكومى و عناصر تابعة الى حراس الحقل او المواليين للنظام قوات الدفاع الوطنى.

← إقرأ أيضاً:



التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.