بالصور .. تحليلات “لغة الجسد” للقاء أوباما وترامب
لقاء أوباما وترامب

تابعنا إنتخابات الرئاسة الأمريكية والمنافسة الشرسة بين المرشح الجمهورى دونالد ترامب والمرشحة الديموقراطية هيلارى كلينتون والتى فاز فيها دونالد ترامب فى مفاجأة أذهلت الكثيرين دخل الولايات المتحدة وخارجها.

ومن المعروف تأييد الرئيس الأمريكى باراك أوباما لمرشحة الحزب الديموقراطى هيلارى كلينتون، الأمر الذى بلغ حد مهاجمته لمنافسها ترامب وإتهامه بأنه غير مؤهل لمنصب رئيس أمريكا.

ولكن وبعد أن أصبح الأمر واقعا، لم يكن أمام الرئيس الأمريكي شئ ليفعله إلا الإلتزام بأعراف وقوانين الرئاسة الأمريكية والتعاون مع الرئيس الجديد من أجل إنتقال سلس للسلطة حتى يتسلم الرئيس الجديد منصبه بالبيت الأبيض.

تحليلات لقاء أوباما وترامب

2016_11_11_13_30_44_892

كشفت خبيرة لغة الجسد “بيتي وود” في تصريحات لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية عن العديد من الأسرار والخبايا في لقاء أوباما وترامب.

أشارت “وود” إلى أن أوباما ظهر متشائماً ومرهقاً للغاية، فيما بدا ترامب خائف ومتردد.

وأضافت خبيرة لغة الجسد أن وضعة يدي “ترامب” تكشف عن شخص يتعلم ما لم يعرف من قبل، على حد قولها.

2016_11_11_13_31_7_298

وعلى الرغم من بلوغه سن السبعين إلا أن ترامب يفتقد الخبرة السياسية والعسكرية حيث قضى جل حياته في قطاع الأعمال والإعلام وتجارة العقارات.

ولفتت “وود” أيضاً إلى أن وضعية يدي ترامب المتجهة للأسفل ليست هي الوضعية المثالية للرؤساء المنتخبين الواثقين من أنفسهم.

وأشارت إلى أن أوباما وترامب اتخذا وضعاً ذكورياً في الجلوس يدل على التباهي والتظاهر بالقوة وهو الجلوس بساقين مفتوحتين.

ورصدت الخبيرة أن أوباما عندما شرع بالحديث كان يضع يده على ساقه، وهو نمط غير معتاد في حركة جسده، ويكشف عن إحساس بالضيق.

2016_11_11_13_30_44_845

Source