العلماء يكشفون حقيقة إرسال “كائنات فضائية” إشارات مشفرة من مجرة مجاورة
العلماء يكشفون حقيقة إرسال "كائنات فضائية" إشارات مشفرة من مجرة مجاورة

إنتشرت بعض الأخبار والتقارير خلال الفترة الماضية التي تتحدث عن إرسال بعض الكائنات الفضائية إشارات مشفرة إلي كوكب الأرض، وتلك الأشارة مصدرها أحد المجرات المجاورة لنا، وهو ما ألزم العلماء للعمل علي تلك الإشارات، ومحاولة فكها للتعرف علي حقيقتها وإن كانت بالفعل تم إرسالها عن طريق بعض الكائنات الحية في المجرات الأخري، او هي إشارات لها مصادر أخري في المجرات المجاورة، وهو ما أكد عليه بعض العلماء الكبار في الولايات المتحدة الأمريكية، وهم مختصين في تحليل مثل تلك الإشارات المشفرة.

فقد أكد العلماء أنه من المستبعد أن يكون مصدر تلك الإشارات هي كائنات حية في المجرات المجاورة، بل السبب الحقيقي لوصول تلك الإشارات إلي كوكب الأرض هو وجود تفاعلات للكربون بشكل مستمر، وتلك التفاعلات تتحول في وقت لاحق إلي موجات مغناطيسية، وبعد ذلك تحول الموجات إلي إشارات تصل إلي كوكب الأرض، ويظن البعض ان مصدرها كائنات فضائية تعيش في بعض المجرات المجاورة لنا، وهي أفكار غير صحيحة بالمرة.

وقد ظل العلماء في الولايات المتحدة الأمريكية يعملون لفترة شهرين كاملين من أجل فك شفرة تلك الإشارات التي وصلت إلي كوكب الأرض، وذلك بسبب الثغرات الكبيرة والتغير المستمر في الإشارة، مؤكدين علي ان كل الظروف المناخية في المجرات المجاورة لنا تؤكد علي صعوبة وإستحالة تواجد كائنات حية فيها، وحتي الأن لم يثبت عكس ذلك.