التخطي إلى المحتوى

في واقعة الغريبة والأولى من نوعها بالعالم ، أصدرت السلطات البريطانية أول ترخيص رسمي لمركز طبي لتشريع إستخدام تقنية تخصيب المولود ثلاثي الأباء. يأتي ذلك بعد مرور 3 أشهر على إقرار إستخدام هذه التقنية لأغراض طبية .

جاء ذلك وفقا لما ذكرته صحيفة الجاردين البريطانية من إصدار الهيئة البريطانية للخصوبة البشرية وعلم الأجنة أول رخصة من نوعها لمركز طبي في مدينة نيوكسل لإستخدام هذه التقنية وتخصيب مولود ثلاثي الأباء لأول مرة بالعالم .

تقنية تخصيب المولود ثلاثي الأباء 

تقوم هذه التقنية على فكرة تخصيب مولود من أم مصابة بمرض وراثي يمنعها من الإنجاب والأب و إمرأة أخرى متبرعة بالبويضة ، حيث يتم عمل عملية دمج البويضة من الأم المصابة بمرض وراثي يمنعها من الإنجاب و بويضة من إمراة متبرعة سليمة مع الحيوان المنوي للرجل ، ثم يتم زرع هذه البويضة المدمجة في رحم الأم التي تعاي من مرض وراثي .ويتم إستخدام هذه التقنية لمنع إنتقال الأمراض الوراثية من الأم إلى الأبناء .

وقد ذكر المركز الطبي أنه منذ إقرار الحكومة بإستخدام هذه التقنية من ديسمبر الماضي أنه تلقى العديد من الطلبات لإجراء العملية ، كما تقدمت أكثر من 25 إمرأة متبرعة للقيام بهذا النوع من العمليات بتمويل حكومي مساعد .

يذكر أن الحكومة البريطانية هي الدولة الوحيدة بالعالم التي أقرت إستخدام هذه التقنية لإخصاب مولود ثلاثي الأباء في قرار مثر للجدل .

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.