التخطي إلى المحتوى

تباينت أراء علماء النفس والتربية حول طبيعة ذكاء الطفل ؛وهل هو وراثي أم مكتسب ؛ولكن في العام نسبة الذكاء يكون موروث بنسبة 80% ؛ولكن أعلام المدرسة الوراثية الحديثة يقولون أنه من الممكن تنمية ذكاء الطفل ؛ولكن الاختلاف بين الرأيين يكون في نسبة تأثير الذكاء ؛وبرغم من أن صفة الذكاء معروفة منذ القدم إلا أن أول من ناقش هذا الأمر هو الفيلسوف أرسطو .

وأليكم بعض الوسائل التي تزيد من نسبة ذكاء الطفل :

  1. لتنميه ذكائه من أول الأسباب الحب فإذا أغدقنا حبا وحنانا علي الطفل من خلال الكلمات واللمسات والاحتضان بذلك نفسيه الطفل ستكون مستقرة ويشعر بأنه مقبول من والديه فيزداد عطائه وذكائه وكلما فدمت الأم حبا مبكرا لطفلها تكون قد ساهمت في تطوير منطقة في المخ مسؤولة عن الذكاء والتعلم والذاكرة.
  2. يجب أن تشغلي حواس الطفل الخمسة (البصر والسمع والشم واللمس والتذوق )للتعرف علي المحيط الذي حوله وهذا يحتاج إلي تعليم وتدريب من  الوالدين .
  3. يجب التحدث مع الطفل والاستماع أليه فيتعلم تقييم أفكارة وتحليلها ومراجعتها ويتعلم من الحديث معه تشغيل مخه بالتحليل والاستنتاج والاستنباط.
  4. حفظ القرآن الكريم وتدبر معانية وفهم أياته وقراءه تفسيره القرآن يدعو للتأمل والتدبر في خلق السماوات والأرض وفي ذلك تحريك للعقل بالإضافة إلي أن حفظ القرآن الكريم ومراجعته ينشط خلايا المخ ويجعلها متحفزة دائما ويجعل أيضا عند كبر السن تقليل النسيان .
  5. توفير ألعاب تساهم في تنمية ذكاء الطفل سواء كانت ألعاب كلامية مثل الألغاز أو ألعاب رياضية تعتمد علي الحساب أو الألعاب الإلكترونية تحتاج لسرعة بديهة وتفكير .
  6. زيارة أماكن تعرف الطفل علي المخترعين والأذكياء ويتعرف كيفية التعامل مع مصاعب الحياة ومشاكلها وكذلك المتاحف أو الأماكن الأثرية القديمة .
  7. تناول أطعمه تنشط الذاكرة وتساهم في زيادة ذكاء الطفل مثل البروتين والأسماك .

← إقرأ أيضاً:


التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.