4 أساليب تربوية لتخطي هروب الطفل من عمل الواجبات المدرسية… تعرف علي التفاصيل
4 أساليب تربوية لتخطي هروب الطفل من عمل الواجبات المدرسية... تعرف علي التفاصيل

من اكثر الأعمال التي يكرهها الأطفال هي#الواجبات_المدرسية فهم يشعرون من خلالها بأنهم مقيدون بها لأنها مختلفة عن الفئة العمرية التي ينتمون إليها والتي تتسم ببعض الفوضي واللعب واللهو ولكن هل هذا صحيح ؟ ليس صحيح بالتأكيد لأنه ليس بالضرورة أن#مرحلة_الطفولة تتسم بشيء من الفوضي فهذا يؤثر علي المرحلة التالية إلا وهي المراهقة ثم مرحلة الشباب ولو لم يتخطى الطفل الفوضي وانعدام تحمل المسئولية سوف يكون الأمر عواقبه جسيمة فيما بعد. ومن هنا التقينا بالدكتورة #زينب_مهدي أستشاري العلاقات الأسرية حتي توضح لنا بعض الأساليب التربوية لتخطي هروب الطفل من عمل الواجبات المدرسة.

 

الدكتورة زينب مهدي أستشاري العلاقات الاسرية
الدكتورة زينب مهدي أستشاري العلاقات الأسرية

 

أساليب تربوية لتخطي هروب الطفل من عمل الواجبات المدرسية

ومن هنا توجه الدكتورة زينب مهدي رسالة قوية لكل أم وكل أب، وتنصحهم قائلة: “لابد من النظام في حياة طفلك من بعد عمر عامين لأن هذا سوف يجعله يتقبل عمل الواجبات المدرسية ولا يتضايق منها أبدا لأنه شخصية بالفعل منظمة وقادرة علي تقبل كل شئ يجعلها تتطور للأفضل”. أن شخصية الطفل المنظم يتصف بمجموعة صفات منها:

1-يخلد للنوم مبكرا.

2-يستيقظ من النوم مبكرا.

3-يقوم بتمارينه الرياضية بشكل يومي دون ملل.

4-مطيع وتلك الطاعة تجعله يفهم سريعا مدي أهمية عمل واجباته المدرسية والذهاب للمدرسة والاهتمام بدروسه دون أجبار الطفل علي ذلك.

اقرأ أيضا:

أسهل الطرق للتعامل مع المشكلات التي تواجهنا في حياتنا اليومية

10 آثار سلبيه لاستخدام الأطفال لـ السوشيال ميديا… تعرف عليهم

تعرف علي أسباب التلعثم (التأتأة) عند الأطفال وطرق علاجها

 

كيف تفهمين طفلك وتحتويه لكي لا ينفر من الواجبات المدرسية؟

من هنا لابد أن كل أم تستخدم تلك الأساليب التربوية لتخطي هروب الطفل من الواجبات المدرسية. 1-فهم متطلبات الطفل أول وأهم أمر بمعني انه كثير من الأوقات يرفض الطفل عمل الواجب بعد العودة من المدرسة مباشرة لأنه يشعر بالتعب والإجهاد الذهني محبذ، حيث أن الطفل ينهي الواجبات المدرسية بعد العودة من المدرسة ولكن لكل طفل وله متطلباته.

4 أساليب تربوية لتخطي هروب الطفل من عمل الواجبات المدرسية... تعرف علي التفاصيل