التخطي إلى المحتوى

في عمر من 3-5 سنوات يصبح الطفل أكثر قدرة على الاعتماد على النفس والتعبير عن المشاعر والرغبات. فالطفل يكبر بشكل مختلف عن أقرانه في مثل سنه,لذا يجب أن لا تقارنيه بأحد حتى ولو أخوته أيمانا بمبدأ الفروق الفردية.

شجعي طفلك

صدقت مقولة أن الجسم السليم في العقل السليم, فاللعب يساعد على نمو الطفل بدنيا وعقليا ونفسيا,لذلك وجب عليك تشجيعه على اللعب خاصة فى مجموعات حيث تنمو لديه روح القيادة والتعامل مع الآخرين باختلافهم.

تجنبي القوالب

تذكري دائما أن طفلك مختلف ولن يتكرر لذا لا تتوقعي منه أن يكون نسخة من والده أو أحد أخر فلا تضعيه فى قالب ثابت.

كوني مثال

يجب أن تكوني مثال يحتذى به بالنسبة لطفلك فهو يقتدي بك أكثر من أي شخص آخر خاصة فى المراحل الاولى من عمره.

افهمي طبيعة طفلك

تعرفي على أمكانيات طفلك وقدراته وميوله ومواهبه حتى تكوني قادرة على تنميتها قدر الإمكان.

اتركي الطفل يكون نفسه

لا تطلبي من طفلك أن يكون نسخة أخرى منك,اتركيه على طبيعته يمارس هواياته الخاصة ويتعرف على الآخرين لان ذلك يقوي شخصيته.

ساعديه في التفريق بين القوة والقسوة

تعزيز الحس الإنساني لدى الطفل,وتعليمه أن القوة لا تعني التعامل بقسوة مع الغير ويكون ذلك بالسماح له بتربية الحيوانات والعناية بها.

قفي إلى جانبه

يحتاج الطفل إلى أهتمام الأهل بالأمور الخاصة به وشعوره بالحب من قبلهم وذلك من شأنه عدم تعرض الطفل للفشل الذي قد يقف أمام تقدمه وتطوره.

 



التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.