التخطي إلى المحتوى

تعد ظاهرة التحرش من الظواهر الأكثر أستفزاز بين الناس ويُعرف التحرش علي أنه إكراه على فعل جسدي، بشكل غير لائق ومؤذي للمتحرش به وكذلك يعرف التحرش علي “كل سلوك غير لائق له طبيعة مستفزه ومستنفره بين الجميع، أما عن أنواع التحرش فهي كالتالي ( بصري ولفظي وفعلي أو جسدي ) وكلاً منهم له ضرره وأثره النفسي السلبي ولكن أسوهم علي الإطلاق هو الفعلي لأنه ضرره نفسي وجسدي معاً، فأكسرِ حاجز الصمت يا فتاتي وأخرجي من دور المتهم، لأن تكرار صمتك وخوفك أدي إلي انتشار ظاهرة التحرش بشكل مبالغ فيه وبالصمت والخوف يصل الأمر للاغتصاب لا قدر الله .


أكسري حاجز الصمت، فعلي الرغم من وجود القوانين التي تمنع التحرش إلا أنها لا تمنع المعاكسات البسيطة و التعليقات المسيئة وكذلك النظرات الجارحة، بالإضافة أن هناك من يتعرض للتحرش ويخشي الإبلاغ أو يرفض الإبلاغ بدافع الخوف من الفضيحة، مما يجعل المتحرش ينعم بالحرية ويعتاد تكرار ممارسة التحرش لأنه علي يقين أنه لن  يجد من يُسعي لمحاكمته.


أكسري حاجز الصمت، فالبحث في سيكولوجية المتحرش لنجد تفسير لما يقوم به سنجد أن المتحرشين في المجتمعات العربية، ينظرون إلى التحرش الجنسي على أنه وسيلة ترفيهية للتخفيف العناء عن النفس، أو نتيجة وتعبير عن فرحتهم بالأعياد، ولكنهم لا يدركون الآثار السلبية التي يتركها التحرش الجنسي على ضحاياهم وحتي أن أدركوا هناك من يتلذذ بعذاب الآخرين وهناك أطفال مراهقين متحرشين، ينظرون إلى التحرش إلى أنه نوع من أنواع أثبات للذكورة.


أكسري حاجز الصمت، تعرفي علي أسباب التحرش الجنسي حتي تقوي لمواجهة تلك الظاهرة الدخيلة علي البلدان العربية والأسباب هي : غياب التربية السوية وغياب القدوة، تدني مستوي الأخلاق، وجود أعمال فنية تشجع علي العنف وأعمال الإجرام وتعلم الإدمان والإنحال كيف يكون، مما يسفد المجتمع بشكل كبير . أكسري حاجز الصمت، تعرفي علي النتائج التي يترب علي استمرار وجود ظاهرة التحرش حتي تتغلبي علي خوفك وتدافعي عن حقك والنتائج كالتالي : الخوف من التواجد في الشارع وافتقاد الأمان، وانخفاض تقدير الذات، النفور من العلاقة الحميمة مع الزوج، النفور من الذكور بشكل عام وفقدان الثقة في التعامل معهم، تكون مفاهيم مغلوطة ومكروهة عن الجنس وقد تصل الأمور في بعض الحالات للرغبة في الانتحار . كل هذه النتائج وغيرها تدفع كل فتاة أن يكون لها رد فعل واضح جرئي متدرج حسب طبيعة كل موقف المهم أن يكون لك رد فعل وتأكدي أن الذي يُشجع علي استمرار هذه الظاهرة هو صمت الذي يقوي ويجرأ ويدعم كل مدني وحقير فكوني دوماً علي موعد مع الجرئه حتي تحمي نفسك من المتدنيين  .

 

← إقرأ أيضاً:


المصدر: نصائح أخصائية أستشارات

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.