أسباب اسمرار المناطق الحساسة وطرق العناية بها
العناية بالمنطقة الحساسة

أسباب اسمرار المناطق الحساسة ,اسمرار المناطق الحساسة من المشكلات التي تواجه كل المتزوجات والمقبلات علي الزواج،حيث يبحثن عن أفضل وصفات طبيعية لتبييض المناطق الحساسة للتخلص من هذا الاسمرار،ولكن قبل أن نبحث عن العلاج لابد من التعرف أولاً عن أسباب هذا الاسمرار وكيفية تجنبه من أجل تبييض المناطق الحساسة وهذا ما سنستعرضه لكم في السطور القادمة.

أسباب اسمرار المناطق الحساسة

  • الاحتكاك :يعتبر الاحتكاك من الأشياء المسئولة عن اسمرار الجلد خاصة في ثنايا الجلد وبالتالي التهاب البشرة.
  • العرق :يُعد العرق والإفرازات الجلدية من الأشياء المسئولة عن اسمرار المناطق الحساسة بالجسم خاصة في فصل الصيف في ظل ارتفاع درجة حرارة الجو.
  • مزيلات العرق :تتسبب مزيلات العرق في اسمرار منطقة تحت الإبط خاصة المزيلات المصنوعة من مواد كيميائية .
  • إزالة الشعر بطريقة خاطئة: يتسبب استخدام ماكينات الحلاقة النسائية لإزالة الشعر الزائد في اسمرار المناطق الحساسة.
  • كريمات إزالة الشعر :تتسبب كريمات إزالة الشعر في الإضرار بالجلد واسمراره وسرعة نمو الشعر في فترة وجيزة مقارنة بالشمع أو السويت.
  • ارتداء الملابس الداخلية المصنوعة من البوليستر وعدم الاهتمام بالنظافة الشخصية.
  • استخدام ليفة الاستحمام في غسل المناطق الحساسة.
  • عدم الاهتمام بعلاج الأمراض الجلدية.
  • زيادة وزن الجسم وبالتالي زيادة الاحتكاك.
العناية بالمناطق الحساسة
العناية بالمناطق الحساسة

كيفية العناية بالمناطق الحساسة ؟

  • الاهتمام بنظافة منطقة البكيني وتجفيفها بشكل دوري وذلك لمنع نمو البكتيريا،حيث أن الإفرازات المهبلية والعرق يتسببان في تنشيط البكتيريا الضارة وبالتالي حدوث التهابات مهبلية،لذلك احرصي علي نظافة هذه المنطقة من خلال استخدام غسول مناسب وتجنبي استخدام الصابون العادي لأنه يتسبب في جفافها.
  • الاهتمام بتقشير المناطق الحساسة بإستخدام الليفة والصابونة وذلك مرة في الأسبوع،للتخلص من خلايا الجلد الميتة والتي تتسبب في اسمرار هذه المنطقة،ومن المفضل عمل التقشير قبل إزالة الشعر الزائد لمنع نمو الشعر أسفل الجلد.
  • إزالة الشعر الزائد بمنطقة البكيني وتحت الإبط لمنع نمو البكتيريا والإصابة بالحكة،ويفضل إزالة الشعر بإستخدام الشمع أو السويت وتجنبي إزالته بماكينات الحلاقة أو الكريمات لأنها تتسبب في اسمرار هذه المنطقة بالإضافة إلي ظهور الشعر في فترة قصيرة واحرصي علي تمرير قطعة من الثلج علي المنطقة بعد إزالة الشعر منها لتقليل الالتهابات.
  • استخدام المناديل في تجفيف المنطقة الحساسة بعد غسلها أو فوط مصنوعة من القطن وذلك لتجنب نمو الفطريات والبكتيريا.
  • ارتداء الملابس الداخلية المصنوعة من القطن حتي تمتص العرق وتقلل من نمو البكتيريا،واحرصي أيضاً علي ارتداء الملابس المصنوعة من القطن لتقليل افراز العرق في منطقة الإبط وتجنب اسمرارها.
  • العناية بالمنطقة الحساسة أثناء الدورة الشهرية من خلال تغيير الفوط الصحية بمعدل 4 مرات في اليوم لتجنب انبعاث أي روائح كريهه،ولمنع نمو البكتيريا ويُفضل استخدام الماء الدافىء في غسل هذه المنطقة بشكل يومي.