قصة حزينة وراء غابة القيتارة في الأرجنتين !
غابة القيتارة في الأرجنتين

تقع غابة القيتارة في المنطقة الزراعية الخصبة “بامبا” في الأرجنتين ، وهي على شكل غيتار وتضم أكثر من 7000 شجرة من نوع السرو وأشجار الكينا. ويبلغ طولها أكثر من كيلومتر ، ويمكن رؤيتها بوضوح بواسطة الطائرات والسواتل. شكلها المثير للإعجاب يعكس الحس الفني لصانعها، لكن السبب الحقيقي وراء إنشاءها هو امرأة .

تم غرس غابة الغيتار من قبل مزارع يدعى بيدرو مارتن أوريتا. وهو الآن في عمر 71 عاما ، وقد قام هو وأطفاله الأربعة بزرع أشجارهم على مدى عدة عقود من الزمن.

كانت زوجة بيدرو، جراسيلا يريزوز ، هي من أوحت له بالفكرة ، حيث كانت ذات يوم تحلق بالطائرة فوق منطقة “بامبا” ولاحظت مزرعة ، كانت التضاريس فيها أشبه بدلو الحليب. ومن هنا جاءت الفكرة لجراسيلا أن تصنع قيثارًا عملاقة في مزرعتهما ، لأنها لطالما أحبت هذه الآلة.

و ذات يوم ، في عام 1977 ، أصيبت جراسيلا بوعكة صحية مفاجئة. لقد عانت من تمزق في تمدد الأوعية الدموية الدماغية وتوفيت بعد ذلك بوقت قصير . حزن بيدرو كثيرا على فقد زوجته. و بعد عدة سنوات ، قرر أن يحقق أمنية زوجته المتوفاة ، وقام بزراعة غابة على شكل غيتار .

بمساعدة أطفاله ، قام بيدرو بغرس وسقي حوالي 7000 شجرة. النجمة في وسطها زرعت بأشجار السرو ، بينما استخدمت أشجار الكينا الزرقاء الجميلة لتمثيل الأوتار الستة. ويعترف السيد بيدرو أوريتا بأنه لم يشاهد أبداً ابداعه من السماء وذلك لأن حدثاً صادماً في شبابه خلف لديه خوفاً من الطائرة.