أم تخطف بنتها بمعاونة صديقتها وتطلب من زوجها فدية لتطلق سراح البنت

الأولاد والأحفاد هم أعز وأغلى ما لدى الأباء والأمهات ومن الغريب أن تسمع عن عدم إهتمام أم أو أب ببنتهم أو أبنهم المخطوف ولكن هذة المرة سمعنا الأغرب وهو أن تُخطف بنت ولكن بواسطة أمها بدأت القصة بمحاولة الشرطة وجهاز الأمن بالقليوبية كشف غموض إختطاف طفلة بالصف الرابع الإبتدائى وذلك من أمام المدرسة التى تدرس بها ومساومة والدها على مبلغ وقدرة 250 ألف جنيه مصرى وذلك مقابل إطلاق سراحها.

بداية الأمر حينما تلقى سيادة اللواء سعيد شلبى مدير أمن القليوبية بلاغاً من والد الطفلة المدعو عو أحمد.م.ه.س (ويبلغ من العمر 38 عامً- يعمل تاجر فاكهة بسوق العبور) .

 

ومفاد البلاغ غياب نجلتة المدعوة شهد والتى تبلغ من العمر 10 أعوام والطفلة شهد طفلة بالصف الرابع بمدرسة مصعب بن عمير الابتدائية بالحى الأول، وقد تلقى والد الطفلة إتصالاً هاتفياً على هاتفة الخاص من شخص مجول من أجل أن يساومة على رجوع نجلتة إلية وساومة على مبلغ وقدرة 250.000 جنية مصرى، وبعد التحريات والبحث تبين إن خاطف الطفلة هى والدتها وعونتها كلاً من خالة الطفلة وصديقة والدتها.