مقدمة برنامج صبايا الخير الاعلامية ريهام سعيد أصيبت بحالة غضب و عصبية خلال البرنامج الذي يبث على قناة النهار و على الهواء مباشرة . السبب وراء ذلك كان سماعها لأصوات أجهزة المحمول الرنانة و صوت حديث الموظفين و الفنيين الذين يعملون بالاستوديو و كانت تسمع هذه الاصوات في السماعة الموجودة في أذنها ما أدى إلى التشويش عليها و فقدها للتركيز أثناء تحدثها أمام الكاميرا و على الهواء مباشرة . ريهام سعيد كانت تتكلم عندما حدث ذلك عن قضايا سياسية تهم المجتمع المصري كاستقالة الحكومة المصرية الذي تزامن مع المأساة المؤلمة التي وقعت في ليبيا قبل عدة أيام و التي كانت نتيجتها مقتل سبعة مصريين هناك على أيدي جماعات إرهابية متطرفة . الاعلامية ريهام سعيد و في المرة الاولى التي فقدت تركيزها بسبب الأصوات العالية و رنين أجهزة المحمول طلبت و بشكل مباشر إخفاض و إسكات هذه الاصوات لانها تشوش عليها و لا تستطيع سماع أي شيء . و بعد ذلك بقليل عادت ريهام سعيد لتصاب بحالة من العصبية بعد أن سمعت و لعدة مرات جهاز المحمول لحد الموظفين بالاستوديو في وضعين الهزاز ! فوجهت طلب آخر بأن يتم أقفال و إسكات هذا المحمول و لكن هذه المرة كان الطلب بشكل عصبي و غاضب لدرجة أنها أي الاعلامة ريهام سعيد و بعد طلبها إسكات هذه الاصوات طلبت بأن يتم الخروج لفاصل إعلاني لحل هذه المشكلة و من ثم العودة مرة أخرى .. نشاهد بالفيديو هذا المقطع الذي غضبت به ريهام سعيد بسبب الهواتف المحمولة لموظفين و فنيين الاستوديو ..

pbw9

فيديو ريهام سعيد في برنامج صبايا الخير