التخطي إلى المحتوى

يبدو بأن الربيع العربي لن يسترضي بعد أن بدأ مسيرته بالبوعزيزي، إلا أن ينهيها بعبد العزيز.

فقد أعلنت وكالة الأنباء الجزائرية اليوم عن استقالة رئيس الجمهورية الجزائري “عبد العزيز بو تفليقة” 82 سنة، بعد أكثر من 20 سنة في الحكم.

وجاء في الخبر أن عبد العزيز بو تفليقة أخبر المجلس الدستوري الجزائري بإنهاء مهماته الرئاسية، وجاء هذا بعد أقل من ساعة من بيان من رئيس الأركان الجزائري تناول فيه المواد الدستورية، وهموم الرئاسة.

 

← إقرأ أيضاً:



التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.