عبر الكثير من المواطنين عن استيائهم وشكواهم من الارتفاع الجنونى لأسعار ملابس الشتاء لهذا العام ، فقد عرض تقرير ببرنامج العاشرة مساء والذى يقدمه الاعلامى وائل الإبراشى على شاشة دريم لأراء عدد من المواطنين حول غلاء أسعار ملابس الشتاء .

آراء المواطنين

وقد قال أحد المواطنين ” أن أقل طقم بـ  400 و500 ج وتابع لما أجيب لبنتى طقم ب400 او 500 اجيب لها حذاء بكام 200 ج يعنى 700 لطقم واحد لعيلة واحدة “.

وأضاف المواطن ” لو قلنا ان التاجر هو السبب فى رفع الاسعار التاجر هيقول انه بيستورد البضاعة غاليه وارتفاع سعر الدولار وهكذا ….”

وقالت احدى المواطنات أن الأسعار زايدة جدا وأنها اضربت فى 4 او فى 5 واضافت ” يعنى اللى عنده اولاد مش هيعرف يلبسهم ” واردفت كل تاجر بيزود السعر بمزاجه .

وقالت اخرى ” أن التجار عندهم جشع وزودوا الأسعار بحجة ارتفاع سعر الدولار “.

وقالت اخرى ” الأسعار كل فترة  فى زيادة ومافيش ثبات فيها والتجار بيقولوا لسة هتزيد مما يضطر الزبون إنه يشتريها خوفا من غلائها اكثر “.

أراء أصحاب المحلات

فى حين قال صاحب محل ملابس جاهزة ” التجار هم اللى بيغلوا الأسعار وليس احنا وتابع احنا زى المستهلك بالظبط “، واردف ” البنطلون اللى بـ 265 ج ده أنا كنت ببيعه السنة اللى فاتت بـ 135 ج “.

وذكر صاحب محل ملابس اخر ” الأسعار مولعة نار بأمانة ضعف أسعار السنة اللى فاتت ، وتابع الحتة السنة اللى فاتت كانت بـ 200 ج السنة دى بـ 350 ج وتابع الزيادة علينا وعلى الزبون “.

وأوضح أن زيادة الاسعار ليست بسبب التجار الكبار وانما الخامات وكل حاجة أصبحت غالية حتى الكيس البلاستيك الذى توضع فيه الملابس بعد شرائها للزبون غالى  والدبابيس والقماش كله غالى “.

رد نائب رئيس شعبة الملابس الجاهزة بالغرفة التجارية

بينما أوضح يحيى زمانيرى نائب رئيس شعبة الملابس الجاهزة بالغرفة التجارية أن السبب الرئيسى لارتفاع الأسعار هو تعويم الجنيه .