التخطي إلى المحتوى

فى مداخلة هاتفية للسيد الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف والذى أشار من خلالها الى استبدال مادة التربية الدينية بالمدارس بمادة جديدة سيتم تدريسها العام القادم بمسمى جديد وهو ” مادة الأخلاق” ، كما نفى سيادته من خلال مداخلته إلى ان هناك اصطفاف وطني للقضاء على الإرهاب .
وتابع وزير الأوقاف من خلال مداخلته إلى لقائه مع وفد أمريكي رفيع المستوى لبحث سبل مواجهة الإرهاب مؤكدا على الدعم العاملي لمصر في حربها على الإرهاب ، كما تابع سيادته إلى ان كتاب مادة الأخلاق الذى سيتم تدريسه بدءاً من العام المقبل بالاشتراك مع وزارة التربية والتعليم والأزهر الشريف والكنيسة حيث عرضت نسخ مبدئية على شيخ الأزهر والبابا تواضراس ،واختتم حديثه مؤكداً على أن ذلك يعتبر المرة الأولى فى البلاد الذى يتطرق الى الأخلاق والقيم والمواطنة .
ومن جانب اخر فقد سادت مواقع وصفحات التواصل الاجتماعي حالة من ردود الأفعال المتباينة ما بين المعارضة لقرار الغاء مادة التربية الدينة وهم الأكثرية وما بين المؤيدين لذلك وهم القليلة ولا زالت تلك الأصداء تتردد حتى الأن وقد استندت الآراء المعارضة الى ضرورة أنشاء الطلاب على دينياً ولا علاقة لتدريس التربية الدينية بما يشغل الساحة من أحداث بينما استندت الآراء المؤيدة الى ان النشأة الدينية ى مسؤولية الوالدين ودور العبادة ،وفيما يلى جزء من مداخلة السيد وزير الأوقاف .

التعليقات

  1. انتو كده بتأكدوا للكفرة ان الإسلام دين ارهابي هو الإسلام فيه ارهاب عشان يتلغي!
    وياترى الماده الجديدة دي هيكون فيها نصوص قرآنيه ولا نصوص من الإنجيل والله احنا بقينا مسخرة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.