التخطي إلى المحتوى

قال الإعلامي محمد ألغيطي في برنامج صح النوم والذي يقدمه على قناة ltc  الفضائية أن الفنانة راقية إبراهيم هي من قامت بقتل العالمة المصرية سميرة موسي وهى أول عالمة ذرة في العالم كله، وقامت إسرائيل بتكليف راقية إبراهيم بقتل سميرة موسي، وان إسرائيل جعلت راقية إبراهيم هي أول مندوبه لها في الأمم المتحدة وكانت راقية إبراهيم تحرض اليهود في مصر على الهجرة إلى إسرائيل.

وأكد ألغيطي أن إسرائيل كانت تقوم بقتل كل العلماء المسلمين والنابغين في مجال الأبحاث العلمية النووية وهو ما حدث سعيد بدير ويحي المشد، وهم من علماء الطاقة النووية ، ومنهم أيضا مصطفي مشرفة، والسبب في ذلك أن الرئيس السادات وحسنى مبارك أغلقوا باب البحث العلمي إمام العلماء المصريين مما جعلهم رحلوا إلى الدول الأوربية .

والجدير بالذكر أن الفنانة راقية إبراهيم برغم من أنها ولدت في مصر إلا أنها يهودية الأصل واسمها الحقيقي هو راشيل أبراهام ليفي وولدت في عام 1919، وكان ولاءها لليهود وإسرائيل وكانت تحرض باستمرار اليهود على الرحيل من مصر وذلك عقب حرب 1948واعلان قيام دولة إسرائيل.



التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.