قال الإعلامي أحمد موسى، علي قناة التحرير الفضائية خلاله برنامج “الشعب يريد”،أمس الثلاثاء أنه صعيدي، وأن الصعيدي لا يترك الثأر أبداً وأنه سوف يثأر من باسم يوسف، موضحاً أن في الصعيد من يفشل في ثأره يكون جزاءه أن يتم دفنه أو يموت، وأنه قد يطول الثأر لمدة عشرون عاماً ولكن لا يتركه الصعيدي أبداً.[divider]

وقام موسي بتهديد الإعلامي الدكتور باسم يوسف بالثأر منه لأنه تناوله في عدداً من حلقاته بالسخرية والاستهزاء، مؤكداً أنه لن يترك ثأره مهما كلفه الآمر وقال «هنحط علي البرنامج» في إشارة إلي برنامج «البرنامج» الذي يقدمه باسم، وأن خلال الفترة القادمة سوف تظهر أعمال هامة جداً لا يتوقعها أحد.

وأضاف أنه قال في وقت سابق لمرشد جماعة الإخوان المسلمون الدكتور محمد بديع”رقبتي برقبتك”، موضحاً أنه قالها عندما كان مرسي رئيساً وبديع مرشد قبل 6/30 لأنه وراءه عائلته تسانده.

وحذر موسي بأنه لن يترك ثأره و أن كل من اقترب منه سوف يأخذ ثأره منه في القريب العاجل أو آجلاً، مبيناً أن هذه رسالته إلي كل عميل وخائن وإرهابي.