نجوم مصرية
منتديات نجوم مصرية منتدى المدونين واصحاب المواقع منتدى المدونين والتدوين



واحد في المائة (1 %) الجزء الثاني

 

واحد في المائة (1 %) - الجزء الثاني

قال مدير شركة الإعلان ضاحكا ضحكة مبتسرة :- وهو يتوجه لسكرتيره الواجم بنظرة محددة ، لا اعتقد بأن لديه مشكلة أيضا في ذلك ولكن ؟؟
فقاطعه ( روبرت ميكلان) .... سوف تفهم كل شيء بعد قليل , ثم مد يده بالمظروف الى السكرتير الذي التقطه بلهفة وبعيون حائرة وخنوع مطبق ، فقال (روبرت ) :-
- الآن يمكننا الحديث , ويمكنني البدء بالقول اني تأخرت عنكم خمس دقائق بالضبط قبل الحضور للاجتماع , وبما أنكم رجال أعمال وتقدرون الثواني , كانت هذه الدقائق الهامة بمقاييسكم اقل أهمية من ان تحتسب وخاصة أنكم هنا لعقد صفقة شديدة الأهمية , ويسرني ان تعرفوا بان هذا التأخير كان مقصودا , وهو بالذات الفترة التي سبق وأن جمعتني بسكرتيرك الخاص , والتفت لمدير الشركة أمامه وأكمل ، يوم التقيت به نيابة عنك ، بفارق واحد وهو ان اليوم ستكون مقابلتك معي تستحق بعكسي أنا .
ثم تنهد وهو يكمل , حينها عرضت عليه مشروعا , وهو عبارة عن كتاب يحوي بعض الاستراتيجيات الفريدة في عالم الأعمال وأخبرته بان هذه النظريات تشكل ثورة , ولكنه لم يلتفت الى ذلك بل كان كل تركيزه منصب على مظهري , وبأنني اعمل في شركة للأسمدة العضوية آن ذاك ، وهو امر لا أنكره وبالعكس , افتخر بأنني بدأت حياتي عصاميا وبنيت نفسي بنفسي ، والمهم انا الآن حضرت بهذه الثياب المتواضعة عن قصد , حتى تصلكم رسالة بأن المظهر كثيرا ما يكون خادعا , وخمس دقائق هي عمر المقابلة كانت فارقة , فأنا اليوم أصبحت مليونيرا , فظهرت الذهول المطبق على ملامح السكرتير , بينما بدت نظرات النقمة على ملامح مديره , وهو يرسل إليه نظرات خفية كلها ضيق .





وأكمل (روبرت ) قائلا :-
- وأيضا سكرتيرك يبدو بانه ضمن انشغاله بتحليل المستوى الاجتماعي الخاص بي , لم يقرأ بأنني مهندس في الكيمياء الحيوية وخريج من جامعة عريقة , ولي ابتكارات عديدة مسجلة باسمي , كما أنني حائز على عدة جوائز من معهد ماساتشوستس في تصميم وريادة المشاريع المبتكرة , وما عملي في شركة الأسمدة الا لأنني كنت بحاجة للمال بسبب إفلاس الشركة التي كنت اعمل بها من قبل رغم توصياتي لمجلس إدارتها ، إضافة إلى ان هذا المجال تخصصي , وضحك قائلا ولكن من يهتم ؟
واليوم سرني ان اسلم سكرتيرك مبلغ عشرة آلاف دولار كهدية , وهو بالضبط كامل راتبي السنوي دون اقتطاع الضرائب آن ذاك وتوجه الى السكرتير بنظرات فاحصة وهو يكمل ، كان هذا المبلغ يومها أمرا مثيرا للسخرية وخاصة ان ساعته تساويه أربع مرات ولمز بلهجته وهو يبتسم , ورغم ذلك يمكنه قبوله فهو مال مجاني , ومن يكره المال المجاني .
فثار استياء مدير شركة الإعلانات وتوجه الى (روبرت ) بكلمات يشوبها نبره غاضبة ..
- سيد (ميكلان) , أنت توجه لنا الإهانة ، فقاطعه (روبرت ميكلان ) قائلا :-
- ان كانت اهانة فعلا فهي موجه لسكرتيرك , ورغم ذلك سيغض الطرف عنها , فيوما ما سكت أنا عن اهانته لي بكامل رضاي اما الان فهو يقبل الاهانة وعن غير رضاه ، وتوجه بنظره الى مدير شركة الإعلانات الذي استقام واقفا بغضب وقال هذا يكفي ، فلم تبدو على ملامح ( روبرت ) اي تعابير وهو يقول :-
- لم تستمع الى باقي القصة ، فأنت أيضا ستغض الطرف عن أي اهانة , وخاصة بأنني طلبت مقابلتك ولكنك فضلت ان تجعل سكرتيرك هذا يقابلني ,ويستهزئ بي , وخاصة إن علمت بأنك خسرت مبلغ عشرة ملايين دولار مقابل هذه السخرية , وبسبب هذا الموظف بالذات ، فانهار مدير الشركة مصدوما على مقعده وهو يتمتم بصوت خفيض ، هل ألغيت الصفقة , ولكن ... ،
- فقال ( روبرت ) وهو يرمق ملامح السكرتير الذي لم تقل ملامحه عن مديره صدمة :-
- لا لم ألغ الصفقة وإنما أقصد ما خسرته فعليا, انه قيمة الـ ( واحد في المائة ) والذي كان مثار سخرية سكرتيرك ذات يوم وهو ما كان ينص عليه هذا العقد , وقام بإخراج مجموعة من الأوراق المهترئة, ووضعها على مكتبه ليتناولها المدير ويتصفحها ذاهلا ، وأكمل (روبرت ) ، كان نصيبكم لو وقعتم عقد الترويج للكتاب (1%) وهو ما يشكل عشرة ملايين دولار اليوم من الحصة السوقية لأسهم الشركة , وهو ما يعادل نصف قيمة رأس مال شركتكم حاليا , وخاصة لو علمتم بان رأس المال المستثمر فعليا تجاوز ثلاثمائة مليون دولار للأفكار الواردة في الكتاب , وهو في تزايد ، وزفر قائلا :-
- ولكنكم فضلتم رفض هذا ( الواحد في المائة ) وما سر حضوركم اليوم إلى الشركة إلا لكسب صفقة تعتبرونها صفقة مميزة وما هي إلا قيمة خسارتكم . والآن هل ستقبل الصفقة أم سترفضها ؟
ابتسم مدير شركة الإعلانات ابتسامة باهتة وهو يلتفت الى سكرتيره الخاص قائلا ببرود ، أنت مفصول ، ثم التفت إلى (روبرت ميكلان) قائلا وهو يمد يده مصافحا ، يمكننا ان نتفق على ذلك .

والآن بعد ان استمعتم الى القصة ، من يمكنه ان يخبرني , هذه قصة من بالضبط من عمالقة الاقتصاد اليوم ؟

يمكنكم ان تخمنوا ما تشاءون ولكن ستبقى هذه الشخصية بعيدة جدا عن تخيلكم رغم أنها قريبة جدا جدا .


نسيم عبد الرازق عبد الله








المقال "واحد في المائة (1 %) الجزء الثاني" نشر بواسطة: Google Plus   بتاريخ:



اسم العضو:
سؤال عشوائي يجب الاجابة عليه

الرسالة:


رابط دائم

مواضيع مشابهة:
واحد في المائة (1 %)
اول الصور من فيلم الجزيرة الجزء الثاني احمد السقا - لن تصدقوا من سيعود في الجزء الثاني !!
أبو تريكة سابع لاعب فى نادى المائة للدورى المصرى
دخول ابو تريكه نادى المائة رسميا
4أهداف تفصل أبو تريكة عن نادي المائة


Powered by vBulletin Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
جميع الحقوق محفوظة © nmisr.com نجوم مصرية