نجوم مصرية
منتديات نجوم مصرية منتدى المدونين واصحاب المواقع منتدى الربح من موقعك



لاصحاب المدونات 30 موقع للمقالات المجانية -

 

لاصحاب المدونات الانجليزية الذين يجدون صعوبة في كتابةالمقالات و ايجاد محتوى مناسب
هذة مجموعة من المواقع توفر مقالات مجانية يمكنك ان تنسخها مباشرة في مدونتك و تضع فقط رابط الموقع في اسفل المقال

http://ezinearticles.com/
http://www.stuffdaily.com/
http://www.thatsmyniche.com/
http://www.bellaonline.com/
http://www.articleblast.com/
http://mesotheliomakiller.com/
http://www.isnare.com/
http://www.articlesfactory.com/
http://www.articles43.com/
http://www.article99.com/
http://www.articlesbase.com








المقال "لاصحاب المدونات 30 موقع للمقالات المجانية -" نشر بواسطة: بتاريخ:
abdobasha
مشكور على القائمة
voxmic
ميرسى على القائمة الجميلة دى
theking55
مشكور على القائمة دى نتمنى المزيد
eng1romy
الف شكر يا مان
samco_group2
يعطيك الف عافية
رد زائرمحمد
انقذو مصر واقتصادها صرخنا واستغثنا وانتظرنا وطال انتظارنا ولامجيب مين المسؤل وهل هى خيانه المقصود بها دمار مصر اليوم28\7\2016 فا ت خمس سنوات ولم ينفذ شىء تبقى دى دوله عايزه تتقدم هل هؤلاء ممكن ينقذو مصر الرد متروك للقراء وللمسؤلين حرام عليكم انقذو مصر
28 يوليو، 2015 ·
نعيدها يمكن نلاقى حد ينفذ 27\7\2015
9 يونيو ·
2 ساعة
كل مصرى يقرئه ويطالب بيه وينشره للمشير وحكومته من اجل مصر انهم يقتلوننا ويقتلو كل شىء جميل يمكن ان يسعد شعب مصر الغلبان قتلو الابتكار والاختراع قتلو المشروعات الضخمه التى تنقذ الاقتصاد المصرى والمصريين====سؤل للمشير بعد مرور عام لماذا لم تنفذ مشروع طابا العريش اعظم مشروع يدر دخل10 اضعاف دخل القناه هل فيه تعليمات بعدم الاقتراب من تنمية سيناء اين هيئة مشروع تنمية وتنفيذ مشروع منخفض القطاره التى تم انشائها بقرار منك ولم تصنع شىء ولا نعلم عنها اى شىء هل هى فنكوش لالهاء الناس واسكاتهم هل سيتم تطهير الصحراء الغربيه من الالغام بواسطة اختراع اسماعيل حماد خلال ساعات هل سيتم تنفيذ مشروع فاروق الباز للتنميه=== هل سيتم اكمال قناة جونجلى==وفتح طريق مصر السودان البرى والتكامل الزراعى والصناعى والتجارى مع السودان=== هل سيتم الاكتفاء الذاتى من القمح ام ان تعليمات امريكا وحيتان استيراد القمح يمنعون ذلك الحل موجود سرقوه وسرقو حبوب التجارب مشروع الدكتوره زينب الديب للاكتفاء الذاتى من القمح====عندنا منحه ربانيه رفضها وزير الزراعه اما عن قصد او تعليمات صدرت اليه ربنا انزل على فلاح الشرقيه حبوب تنبت فى ارضه فلاح الشرقيه يكتشف فى حقله عيدان قمح على غير المعتاد تم رعايتها حتى نضجت ثم قام باستباط هذا النوع تنتج40 اردب قمح فى الفدان===هل ستنفذ كوبرى يصل بين مصر والسعوديه رفضه مبارك خوفا على قصوره فى شرم الشيخ ولا يهمه مصلحة مصر==============هل ستقيم دعوى تحكيم ضد اسرائيل تطالبها باسترداد ام الرشراش ايلات او التعويض عنها الخبير زكريا مطر تحداك ان تخرج وتطلب من اسرائيل استردادها او طلب التعويض ب500 مليار دولار===هل ستطلب من اسرائيل تعويض1000 مليار دولار تعويض عن قتل المصريين وسرقة اسرائيل لبترول سيناء واثار سيناء ومحاجر سيناء هل ستنفذ مجمع الاديان فى سيناء وزير الزراعه لم ينفذ تعليماتك بتنفيذ مشروع زراعة مليون شجرة زيتون وزير الزراعه لم يخرج ويشرح برنامج زمنى للتنفيذ ونبذه عن كيفية التنفيذ لهذا المشروع هل حتنفذ مشروع المهندس حمدى الراوى الخطيب لزراعة7 مليون ونصف فدان ولقد اكتمل منظومة الكهرباء والماء باكتشاف اضخم محطات تحلية مياه ولم تنفذ وهى ضلع من اضلاع منظومة الصحراء اخترعها عبد الحليم عبد القادر عبد الحليم واحمد مطاوع للاسف لم تنفذ مطلوب التنفيذ الفورى لاستكمال منظومة زراعة الصحراء====رئيس جامعة النهضه عملها وقام بتنفيذ محطه تنتج كهرباء على كافة المستويات هل سيتم تعميمها ام ان كل هذا لن ينفذ لان امريكا والصهيونيه العالميه والاوبك ودول الخليج ترفض ======== الى كل مسؤل فى مصر فيه اختراع لفهمى نشات عطا ميخائيل قال عنه انه اقوى انتاج من السد العالى مره ونص مسجل براءة اختراع له عشرات السنين من اهم مقومات الحياه ماء وكهرباء اضخم محطة تحلية مياه تنتج كهرباء عايزين محاكمة الخائن الذى رفض تنفيذ هذا الاختراع بتهمة الخيانه العظمى=================================== سيادة المشير ارسلتها لك وساعيد ارسالها لان دى مسؤليه100 مليون مصرى عايز ياكل ويعيش ينتج سلاحه وغذائه ودوائه مش قادر اترك منصبك واستقيل قلناها لمبارك ومرسى ونقولها لك اما انقاذ مصر وشعبها واقتصادها او اترك الرئاسه وارحل لاى منصب اخر
اختفاء عالم مصري..اخترع جهاز لتشغيل السيارة بالصوت
تقاس الأمم بمدي تقدم البحث العلمي لديها ، وترتقي علي فكر وعقول أبنائها ، وهو ما يفسر تقدم دول ، وتخلف دول أخري ، وإذا كانت مصر لديها من العقول والأبحاث والاختراعات ما يمكن أن يجعلها في مصاف الدول الكبري .. وإذا ما كانت مصر طاردة لأبنائها العلماء والمبدعين فما عسانا أن نفعل إزاء هذا الأمر الخطير والذي يمثل وبحق جريمة رأي عام .. المجني عليه فيها دولة وشعب صاحب حضارة كبيرة ومن أقدم دول العالم .. أما المتهم فهم مسئولون باعوا ضمائرهم للشيطان ، واستعذبوا الكسب السريع ولفظوا عقول مصر المفكرة والمبدعة وتركوهم نهبا للدول الاستعمارية الكبري تستفيد من خبراتهم وابتكارهم وعقولهم وتنسب هذه النجاحات إليها باعتبار أنها صاحبة هذا الاختراعات الحديثة التي تخدم البشرية ، أما الأم الحقيقية لهذه الاختراعات فتظل مجهولة بعيدة عن الأنظار وكأنها أما عقيم لا تلد ولا تنجب.
هذا هو الوصف الدقيق لحالة البحث العلمي في مصر والإهمال والذي قد يصل إلي حالة التعمد لابتكارات واختراعات النوابغ المصرية وهروبها إلي الخارج.
مئات من الاختراعات تم دفنها عن قصد وتعمد داخل مقابر أكاديمية البحث العلمي رغم أن خروج اختراع واحد منها للنور يمكن أن ينقل مصر نقلة حضارية كبيرة وينتشلها من مستنقع الفقر والبطالة والتخلف ، إلا أن المسئولين في بلادنا وعلي مر العقود الماضية لم يعملوا لمصلحة مصر وتقدمها ، بل كانوا فقط يعملون إما لرضاء الحكام ولو علي حساب المحكومين ، أو لجمع كل ما تطوله أيديهم أثناء وجودهم بالمنصب لتامين مستقبلهم ومستقبل أبنائهم ولو كان هذا المال قد جمع بطرق غير مشروعة .
نعم هي جريمة تعد في نظر القانون من الجرائم المستمرة والتي نسعي ومن خلال هذا التحقيق وفي ظل نظام جديد أخذ عهدا علي نفسه بمواجهة المشكلات والأزمات وعدم السماح بتعاطي المسكنات مرة أخري كما كان يحدث من قبل وندفع الآن ثمنه باهظا ، أن نلقي الضوء علي هذه الجريمة .
ملف الإهمال في البحث العلمي ليس جديدا فهناك العشرات من الصحف ووسائل الإعلام سبق وتناولت هذا الموضوع ولكن أحدا من المسئولين في بلادنا لم يتفاعل مع ما يكتب .
الجديد في الأمر والذي جعلنا نعيد فتح هذا الملف هو عملية سرقة عقول أبنائنا وحرمان الوطن من أفكارهم وابتكاراتهم ونفاجئ بدول أجنبية تنسب هذه الاختراعات لنفسها.
واقعة المخترع المصري حسن السيد حمزة مثل صارخ علي ما نقوله .. المتهم في هذه الواقعة المسئولين عن البحث العلمي في مصر ، والمجني عليه كالعادة في مثل هذه الجرائم هو شعب ودولة .
حسن السيد حمزة والذي ينتمي لريف مصر حيث يقطن في مدينة السنبلاوين – دقهلية توصل بعد جهد سنوات إلي اختراع عبقري يقضي تماما علي أزمة الوقود التي تعاني منها مصر والتي بسببها تم رفع أسعار الوقود وزيادة أسعار الكهرباء .
حمزة اخترع جهاز لتوليد الطاقة من الصوت وهذا الجهاز يمكنه من تشغيل السيارات بكارت شحن زكي يتم شحنه عن طريق الأقمار الصناعية ، ويكفي شحن كارت بحوالي 10 جنيها لتسيير سيارة لمسافة حوالي 1000 كيلو متر ( أي أن مشوارا بالسيارة من القاهرة إلي أسوان
لا يزيد تكلفته عن 10 جنيهات ) دون اللجوء مطلقا إلي البنزين أو الغاز أو السولار .
ونترك للمخترع المصري المجال ليشرح بالتفصيل اختراعه المعجزة - الذي لفظته الحكومة المصرية منذ عشر سنوات وتلقفته جهات الأبحاث الأمريكية علي التفصيل الذي سنبينه لاحقا – يقول حسن حمزة أنه ومنذ حوالي 12 عاما وفي ظل الملوثات التي تحدثها عوادم السيارات ، والمليارات التي تدفعها الدولة دعما للوقود سنويا ، فكر في طريقة للاستغناء عن استخدام الوقود في وسائل النقل المختلفة برا وجوا وبحرا ، ظل يعمل حوالي عامين لاختراع جهاز يولد الطاقة بالصوت وقد اهتدي إلي هذه الفكرة من خلال تأمل كيف تصل الأصوات وتتفاعل عبر أجهزة المحمول من دولة إلي دولة مهما بعدت المسافات وذلك عن طريق الأقمار الصناعية والذبذبات.
حدث نفسه وقتها : ولماذا لا تعمل السيارات بنفس الطريقة مع إدخال بعض التعديلات عليها واختراع جهاز يتولي هذه العملية ؟.
وأضاف انه ظل لمدة عامين في عمليات تجارب مستمرة حتى وصل إلي الشكل النهائي للجهاز وقام بتجربته وعندما تأكد من نجاح التجربة تقدم في 8/8/2004 إلي أكاديمية البحث العلمي لتسجيل براءة اختراعه ، وظل الاختراع عامين آخرين داخل الأكاديمية إلي أن تم إجازته والموافقة عليه بعد التأكد من جدواه وأهميته وصدر قرارا رقم 23720 في 18 /6/2007
ببراءة الاختراع موقعا من نادية إبراهيم عبد الله رئيس مكتب براءات الاختراع ، و الدكتور محسن شكري القائم بأعمال رئيس أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا وقتها ، وحدد القرار عشرين عاما مدة البراءة وزيل القرار بعبارة " لا يعني منح هذه البراءة إعطاء الحق بتسويق المنتج داخل جمهورية مصر العربية ، وأنه ولتسويقه يلزم إتباع الإجراءات والقواعد القانونية المعمول بها للحصول علي حق التسويق والتداول داخل جمهورية مصر العربية من الوزارات المعنية .
حاولنا الاستفسار من الدكتور سامح أبو وردة مقدم برنامج مشروعات ناجحة عن الإجراءات والقواعد المعمول بها للحصول علي حق تسويق الاختراع داخل مصر فأكد لنا أن أي اختراع يتم الموافقة عليه ينشر أولا في صحيفة براءات الاختراع وهي ما توازي جريدة الوقائع المصرية بالنسبة للقوانين والقرارات الجمهورية ، مشيرا إلي أنه يلزم بعد ذلك الحصول علي موافقات أمنية بتصنيع وتداول هذا الاختراع في مصر ، بالإضافة إلي موافقة الوزارات المعنية علي تنفيذ هذا الاختراع ، وهناك نسبة تحصل عليها الدولة لقاء التسويق.
وأضاف أبو وردة قائلا : اختراع حسن السيد حمزة بتوليد الطاقة من الصوت يعتبر انجازا علميا وتكنولوجيا سيفيد البشرية ، وأن التباطؤ في تنفيذ هذا الاختراع يعد جريمة يلزم التحقيق مع كل من تسبب فيها لا سيما – والكلام علي عهدة دكتور أبو وردة – أنه علم مؤخرا أن وفدا أمريكيا جاء خصيصا إلي القاهرة وتوجه مباشرة إلي مدينة السنبلاوين بالدقهلية للتفاوض مع صاحب الاختراع لشرائه بأي ثمن ، وأن ما يثير الشكوك هنا هو اختفاء المخترع المصري فجأة وإغلاق جميع تليفوناته ، فهل تمكن الوفد الأمريكي من خطف المخترع المصري والسفر به إلي واشنطن وتنفيذ هذا الاختراع هناك ونسبه إليهم باعتبار أنه اختراعا أمريكيا لإفادة البشرية ، أم أنه قام ببيع الاختراع لهم ويختفي الآن عن الأنظار ، أم أن وهذا هو الاحتمال الأسوأ تم التخلص من المخترع المصري وسرقة الاختراع - التحقيق في هذا الأمر من شأن جهات التحقيق والبحث والتحري في الدولة .. فقط نلقي الضوء علي هذه الجريمة التي تمت بحق الشعب والدولة المصرية ، والمتهم الرئيسي فيها القائمين علي البحث العلمي في مصر والحكومات المصرية المتعاقبة .
اختراع حسن حمزة ربما يكون نقطة تحول كبيرة تقلب الموازين في مجال الطاقة والكهرباء علي مستوي العالم حيث يسمح الاختراع الجديد بتوليد طاقة كهربائية نظيفة صديقة للبيئة من خلال ذبذبات الصوت ، والهواء المضغوط الذي يساعد في تشغيل جميع المركبات والمحركات التي تعمل بالوقود بمختلف أنواعه مثل السيارات والطائرات والسفن وآلات النقل ، بالإضافة إلي وضع حدا لانقطاع الكهرباء في العالم ، ومن هنا تأتي أهمية هذا الاختراع .
وطاقة الهواء المضغوط كما يقول صاحب الاختراع حسن حمزة تستطيع تشغيل أي توربيني ، فالدبابة مثلا في حالة انتهاء شحن البطارية تقوم بفتح الهواء المضغوط من خزان بداخلها ، ثم يضغط الهواء علي البساتم فتقوم بتشغيل الموتور ، ثم يفصل الهواء ويدخل مكانه الوقود ، وتبدأ الدائرة من جديد إلي الدينامو ثم البطارية .
ويضيف حمزة : لو نظرنا إلي طواحين الهواء بتشغيل المروحة العلوية للطاحونة حتي تصل السرعة إلي التوربين الأخير خمسة آلاف لفة في الدقيقة الواحدة ، مشيرا إلي أنه ومن هنا جاءته فكرة عمل جهاز لتوليد طاقة الهواء المضغوط مستقلا بذاته ببطارية 2 فولت بدائرة مغلقة ، بالإضافة إلي عملية تشغيل شبكات المحمول عن طريق التقاط الإشارات بالقمر الصناعي .
وقال : أن فكرة اختراعه عبارة عن بطارية 12 فولت كهرباء تصدر من البطارية إلي جهاز الصوت ، والأخير عبارة عن صندوق صغير لا يتجاوز حجمه 10 سم طول ، و20 سم عرض
وهو يشبه جهاز التليفون الأرضي مزودا بشاشة تشبه الكمبيوتر تشتمل علي كافة بيانات وتشغيل السيارة أو الطائرة عن طريق توليد الهواء بقوة هائلة إلي دينامو المركبة ، وهنا تبدأ عملية تشغيل السيارة من خلال عملية بسيطة لا تستغرق ثواني قلقلة .
وعن كيفية تشغيل هذا الجهاز يوضح حمزة : يتم تشغيل هذا الجهاز بكارت ممغنط بأرقام خاصة لشحنه أو بإشارة شحن من القمر الصناعي والمرتبط بالشركة التي ستقوم بإنتاج هذا الجهاز حيث سيكون دور الشركة هو شحن الجهاز وصيانته فقط ، ولن يتمكن أي شخص من القيام بدور الشركة بسبب سرية هذا الجهاز .
وعن مكونات الجهاز يقول المخترع المصري أنها عبارة عن ( سمارت كارت " ديجيتال بالتقنية الرقمية " ، وجهاز الصوت لاستقبال الإشارات لفتح الشفرة ) ، مشيرا إلي أن تكلفة هذا الجهاز لن تتجاوز 5 آلاف جنيها .
ويؤكد حسن حمزة أن الطاقة التقليدية الموجودة اليوم مثل الكهرباء والوقود مكلفة جدا ومدعمة بمليارات الجنيهات في مصر ، بالإضافة إلي ما تسببها من أضرارا صحية ملوثة للبيئة ، وأن اختراعه يقضي علي هذا التلوث ويوفر مئات التريليونات التي تنفق سنويا علي الطاقة في العالم ، بالإضافة إلي أنه يحمي السيارة من السرقة حيث تعمل بالكارت الذكي وليس بالمفتاح كما هو متعارف عليه وذلك عن طريق دائرة كهرومغناطيسية ، فعند دخول الكارت في جهاز الصوت تظهر علي شاشة الجهاز الإرشادات الخاصة بالتشغيل وهي عبارة عن ضغط رقم سري يحتفظ به مالك السيارة بعدها يبدأ الجهاز توليد الطاقة لتشغيل السيارة ولن يبقي من السيارة بعد تشغيل الجهاز سوي صندوق التروس بعد أن يتم تحديثه ، وبذلك يتم الاستغناء في السيارة عن كل من المارش والبوجيهات ، والاسبراتير ، والبستم والريداتير ، وطلمبة المياه ، بالإضافة إلي أن الطاقة ستظل موجودة بداخل السيارة طالما أن جهاز الصوت مشحونا ،
وأضاف أن تطبيق هذا الاختراع سيوفر كثيرا في ثمن السيارة وقد ينخفض ثمنها إلي أكثر من النصف ، بالإضافة إلي حماية السيارة من الحريق لعدم وجود وقود بها يساعد علي الاشتعال . وقال حمزة انه تحدث مع أكثر من شركة للسيارات المصرية وعرض عليهم تنفيذ الاختراع وأنه قدم إليهم دراسات كاملة للمشروع إلا أنه يخشي من سرقته –
وبعد هذا العرض المفصل لهذا الاختراع الاستراتيجي علي الأقل لمصر ، والإهمال والذي قد يصل لمرحلة التعمد من الجهات المعنية السابقة لكي يري هذا الاختراع المصري النور ويكتب في السجلات العالمية بأنه اختراع مصري خالص ، نناشد رئاسة الجمهورية ، وحكومة المهندس إبراهيم محلب بأن يأخذوا هذه القضية مأخذ الجد خاصة وأن هناك ملفا كاملا بهذا الاختراع تم تسليمه لرئاسة الجمهورية ، ومجلس الوزراء ، وتأتي أهمية هذا الاختراع وكما سبق وأسفلنا القول من أن البلاد تعاني الآن من أزمة حادة في الوقود قد تهز أركان النظام بأكمله مع وجود من يتاجر بالأزمة وينفخ في الرماد لإشعال ثورة المصريين وتقليب الشعب علي النظام .
ما يهمنا الآن هو معرفة سر اختفاء العالم المصري وعلاقة زيارة الوفد الأمريكي له مؤخرا بهذا الاختفاء ، ثم حماية حق مصر في هذا الاختراع الذي قد يتسرب من بين أيدينا إلي الخارج كما حدث مع عشرات الاختراعات المصرية من قبل .
صرخة للمسئولين الجدد في مصر .. انقذوا عقول مصر ومفكريها ومبدعيها من السرقة .. البحث العلمي يحتاج إلي ثورة حقيقية إذا أردنا لهذا البلد التقدم وانتشالها من مستنقع التخلف والفقر .
Published in تقارير
إعجاب · تعليق · مشاركة
محمد الزينى الأربعاء، 29 فبراير، 2012
سيغير مجرى الحياة.. كشف مصري يؤكد امكانية زراعة القمح بمياة البحر
اكتشاف مصري سيغير مجرى تاريخ جزيرة العرب زراعه القمح والارز والذره بالماء المالح والحكاية بدأت بتمويل من وزارة الزراعة والمجموعة الأوروبية.
بالتحديد عام1989 لتحقيق هذا الحلم القومي ومنذ اليوم الأول للمهمة كان التحدي أمام علماء مصر بقيادة د. أحمد مستجير استاذ الوراثة بزراعة القاهرة.
وكانت الفكرة التي اعتمد عليها العلماء المصريون هي احداث نوع من التهجين بين خلايا نبات الغاب الذي ينمو في مياه مالحة وبين خلايا نبات الأرز والقمح والذرة, وكانت الدراسات الفنية, كما يشرح استاذ علم الوراثة في مصر بفصل البروتوبلاست من كل من الأرز والقمح والذرة والغاب واحداث اندماج خلوي بينهم باستخدام اسلوب الاندماج الكهربائي ولذلك تم الحصول علي نباتات مهجنة بين كل من الأرز والغاب والقمح والغاب, وكذلك الذرة والغاب, وتم اختيار وانتخاب العديد من السلالات من كل من الأرز المهجن(12 سلالة) ومن القمح المهجن(8 سلالات) والذرة المهجنة(4 سلالات).. وتم اختبار هذه السلالات تحت الظروف المعاكسة خاصة الملوحة المرتفعة والجفاف والحرارة المرتفعة.. ثم قام العلماء بزراعة هذه السلالات لعدة أجيال في الأراضي الزراعية المصرية تحت ظروف الملوحة المرتفعة أو ظروف الجفاف في المناطق غير المطروحة في محافظات مصر العربية المختلفة.
كل ذلك تم خلال سنوات طويلة وجهد هائل من العمل الشاق داخل المعامل وفوق أرض مصر استمرت15 عاما ثم بدأت مرحلة أخري من الدراسات التفصيلية كما يشرح د. أحمد مستجير استاذ الوراثة لقد تم عمل التحليلات الوراثية لهذه السلالات الجديدة باستخدامAFLP تم عمل دراسات تشريحية علي السلالات المسجلة لكل من الأرز والقمح.. ثم عمل تحليل كيميائي للبذور الناتجة سواء كانت حبوب أرز أو قمح أو ذرة.. وأخيرا عمل دراسات حقلية, حيث تم زراعة عشرات الأفدنة من كل سلالة لاختبارها تحت ظروف الملوحة العالية. وأثبتت النتائج ان سلالات الأرز المتحملة للملوحة المرتفعة والجفاف تتحمل أيضا الحرارة العالية جدا(60 درجة م)
ملامـــح الأمــــل
ومن داخل المركز التقيت أيضا بالدكتور أسامة الشيحي استاذ البيوتكنولوجيا بزراعة القاهرة ومدير المركز تم شرح ملامح الأمل الذي ينتظره الآن كل مصري.
ولقد قام الدكتور أسامة الشيحي بتحديد النتائج والأمل قال الرجل الذي قاد المشروع15 عاما كاملة
من أبرز النتائج المتحصل عليها حتي الآن هو الحصول علي سلالات عديدة من الأرز تتحمل نسبة مرتفعة من الملوحة(320000 جزء في المليون= ملوحة ماء البحر) والتي اثبتت التجارب امكانية زراعتها في الأراضي ذات المستويات العالية من الملوحة أو زراعتها في أراض تروي بماء الصرف.
بالاضافة الي نجاحها في النمو حتي طور النضج وانتاج الحبوب تحت المستويات المرتفعة من الملوحة فإنها تتميز بانتاجية مرتفعة والحبوب ذات قيمة اقتصادية عالية ولم تتأثر بالبيئة المالحة المحيطة بها وتتميز الحبوب الناتجة بارتفاع نسبة البروتين بها وكذلك بعض الأحماض الأمينية والسكريات المختزلة والعناصر الغذائية.
سلالات تحقق الآمال
أمكن الحصول علي سلالات من القمح تتحمل الملوحة العالية( ملوحة البحر32000 جزء في المليون) وتم زراعتها في مساحات كبيرة من الأراضي ذات الملوحة المرتفعة حيث أعطت محصولا مرتفعا من الحبوب من الناحية الكمية والكيفية وذا قيمة غذائية عالية وكذلك احماض أمينية وعناصر معدنية مرتفعة وقد تم اجراء التحليل الوراثي باستخدامAFLP كذلك أمكن الحصول علي سلالات من الأرز والقمح المحتملة للجفاف وتم زراعة هذه السلالات تحت ظروف الجفاف واستخدام مقننات منخفضة من ماء الري مما يؤدي الي توفير استهلاك الماء وقد أمكن زراعة هذه السلالات من الأرز تحت ظروف الجفاف حيث يمكن توفير حوالي65% من معدلات الماء المستخدمة في التربة العادية أي يمكن الري بـ2500 م مكعب ماء/للفدان مع اعطاء نفس الانتاجية الجيدة من محصول الحبوب.
(فدان الأرز يحتاج إلي حوالي7500 م مكعب ماء/للفدان) وحيث أنه يتم زراعة حوالي مليون فدان سنويا من الأرز فهذا يعني توفير حوالي5 مليارات متر مكعب من الماء في موسم زراعة الأرز فقط, وفدان القمح من هذه السلالة الجديدة يحتاج الي1500 م مكعب/ الفدان في حين أن القمح العادي يحتاج حوالي3000 م مكعب ماء/الفدان حيث أنه يتم زراعة حوالي3 ملايين فدان سنويا فهذا يحقق توفير نحو4 ملايين م مكعب ماء.
بالاضافة الي توفير هذه السلالات لاستهلاك الماء فإنه يمكن زراعتها تحت المستويات المرتفعة للملوحة وتعطي محصولا ذا صفات جيدة كما ونوعا.
* أمكن الحصول, كما يضيف د. الشيحي ـ علي سلالات من الذرة الشامية العملاقة تتحمل الملوحة المرتفعة وتعطي محصولا يزيد عن ضعف المحصول العادي والأهم انه يعطي محصول مادة خضراء تزيد عن أربعة أضعاف محصول البرسيم العادي بما يعادل انتاجية4 فدادين من المادة الخضراء من البرسيم بالاضافة لارتفاع قيمة المادة الخضراء والحبوب غذائيا
نشر بتاريخ 2/29/2012 04:49:00 م
yacoubelid
مطونة تي في فور عرب بها قالب احترافي مدفوع تقدمه مجانا
tv4arabia.blogspot.com



اسم العضو:
سؤال عشوائي يجب الاجابة عليه

الرسالة:


رابط دائم

مواضيع مشابهة:
مواقع لا غني عنها لاصحاب المدونات
تبادل إعلاني مع موقع أجنبي للمقالات الثقيفية article.aaiin.com
اداة جديدة لاصحاب المدونات 2011
حصريا خدعه جديده لاصخاب المدونات


Powered by vBulletin Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
جميع الحقوق محفوظة © nmisr.com نجوم مصرية