التخطي إلى المحتوى

قام بعض الأعضاء في البرلمان البريطاني وكذلك بعض الرؤساء للجامعات البريطانية بالإشارة الى ضرورة التفتيش الدقيق للطلاب وذلك قبل دخولهم لأداء الامتحانات ، وذلك بسبب زيادة اعداد الطلبة الذين يقومون بعمليات الغش فى الامتحانات من خلال استخدامهم اجهزة حديثة بتقنيات حديثة مثل السماعات الدقيقة التى توضع فى داخل الأذن.

اخطر وسائل الغش التى يتم بيعها من خلال الأنترنت

اظهرت الإحصائيات والبيانات الرسمة زيادة التقنيات التى تساعد فى عملية الغش فى الامتحانات ، حيث انه تم ضبط المئات من الطلبة  وبحوزتهم اجهزة صغيرة خلال ادائهم الامتحانات بقصد الغش بواسطة تلك الأجهزة ، كما قام الخبراء من التحذير من تلك الأعداد لاتمثل العدد الفعلى للطلاب الذيين يقومون بعملية الغش فى الامتحانات إذ انه ومن المرجح ان الأعداد الحقيقة اكثر من ذلك بكثير وخاصة أن عملية كشف هؤلاء الطلبة اصبحت من الأمور الصعبة .

وكما ورد فى تحقيق قامت به صحيفة صنداى تلغراف انه تم اكتشاف سماعات أذن ذات حجم صغيرة وبتقنية عالية يتم بيعها للطلبة البريطانيين على الموقعين الشهيرين ايباى وأمازون تحت تصنيفات تحتوى على كلمة “Exam Cheat” وتعنى الغش فى الامتحان  ، وبعد ان تم كشف امر تلك المنتجات التى تباع على الموقعين صرح مسئولين موقع ايباى بأنهم يعملون على ازالة تلك المنتجات وكذلك الغاء التصنيفات التي تحتوى على تلك المنتجات ، بينما قامت ادارة موقع امازون على انها لم تكن على علم بأن تلك المنتجات تباع على موقعها ولم تصرح اذا ما كانت ستقوم بحذف تلك المنتجات أم لا .

ويصل اسعار تلك الأجهزة  التى تباع بقصد تسهيل عملية الغش فى الامتحانات  الى 450 دولار بينما هناك بعض المنتجات سعرها يقل عن 60 دولار أمريكي .

ومن بين تلك الأجهزة بجانب سماعات الأذن ،ساعات ذكية تتيح للمستخدمين تخزين  الملاحظات ليتم عرضها على شاشة الساعة  ومزود بزر للطوارئ ليغير شكل الشاشة الى شاشة الساعة العادية ، وكذلك الآت حاسبة تستخدم في تشغيل الفديو أو قراءة الكلمات  مما يتيح للطلبة  مشاهدة لقطات فديو  او قراءة ملاحظاتهم خلال فترة اداء الأمتحان وبشكل خاص في المواد التى تحتاج عمليات حسابية .



التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.