النظرة الأولى على مساعد سامسونج الرقمي بيكسبي Bixby
مساعد سامسونج،بيكسبي،المساعدات

بدأ مساعد سامسونج الرقمي الذي يُعرف باسم بيكسبي في الوصول إلى بعض الأجهزة في الولايات المتحدة الأمريكية، إذ تنوي الشركة تجربته على نطاق ضيق قبل إطلاقه للجميع في الفترة القادمة.

ستكون النسخة الأولية تجريبية ومليئة بالأخطاء والمشاكل، وهو أمر سيتم تداركه مع مرور الوقت خصوصا أن مساعد سامسونج الرقمي بيكسبي يُطلق للمرة الأولى في الأسواق وظائفه على نطاق محدود من قبل سامسونج في 2017، ومن قبل الشركة التي قامت بتطويره Viv، في عام 2016.

كيفية تفعيل مساعد سامسونج في الهواتف

يمكنك الضغط على الزر الموجود على جانب الجهاز، أو يمكن نطق جملة “هاي بيكسبي” (Hi Bixby) ليتم تفعيل مساعد سامسونج الرقمي بيكسبي والاستماع لأوامر المستخدم.

ما هي إيجابيات مساعد سامسونج بيكسبي

النظرة الأولى تظهر فهم جيد لما ينطقه المستخدم، فهو يتعرف على الكلمات بسرعة، لكن تنفيذ المهام يبدو بطيئاّ عند مقارنته ببقية المساعدات، وهذا أمر طبيعي على اعتبار أنها نسخة تجريبية، أما الإجابة على الأسئلة فهي أيضا بصوت واضح لا يشعر المستخدم أنه صادر من الآلة.

ويبرع مساعد سامسونج في تنفيذ المهام داخل النظام، فأوامر مثل خفض سطوح الشاشة أو رفع درجة الصوت تنفذ بدون مشاكل، وكذلك عن طلب تشغيل تطبيق ما والتوجه إلى الإعدادات بداخل ذلك التطبيق، لكن تكمن القوة في تنفيذ الخطوات أمام المستخدم، أي فتح التطبيقات، ثم القائمة الجانبية، ثم الإعدادات، وهذا يعكس إدراك لكل المحتويات التطبيقات وأرشفة قوية لمحتوياتها من أجل تنفيذ كل شيء باستخدام الصوت.

ما هي سلبيات مساعد سامسونج بيكسبي

هنالك بعض المشاكل التي ظهرت في النسخة الأولي على غرار عدم فهم السؤال، فعندما طُلب منه إرسال رسالة نصية، قام بيكسبي بأخذ الطلب كما هو والبحث في غوغل عنه! أما عند سؤاله عن رئيس أمريكا، قام بعرض درجة الحرارة من جديد.

نقطة سلبية أخرى في مساعد سامسونج الرقمي بيكسبي هو الزر الجانبي الذي يحتاج المستخدم للضغط عليه أثناء الحديث مع بيكسبي، فلمسه مرة واحدة، ويحتاج المستخدم لإبقاء الضغط عليه طالما أنه يتحدث، وهذا أمر مُتعب نوعاّ ما.

أخيراّ، فإن النسخة الصادرة مؤخراّ تُظهر تقدم من ناحية الصوت وتنفيذ المهام، نوعاّ ما، مقارنة بالنسخة التي استعرضتها سامسونج في مارس/أذار.