“نجوم مصرية” يسلط الضوء على أحد المواهب المدفونة بمحافظة الشرقية
قطاع الناشئين

في إطار حرص موقع “نجوم مصرية” على تسليط الضوء على المواهب المدفونة في شتى محافظات مصر، نسلط الضوء في هذا التقرير على أحد المواهب المدفونة بمحافظة الشرقية، والذي نال العديد من الإشادات من قبل مدربيه.

عمرو سعد الشهير بعموري من مواليد مدينة الزقازيق التابعة لمحافظة الشرقية، من مواليد 1999، يجيد اللعب في مركز الارتكاز الدفاعي، بدأ مسيرته الكروية عن طريق الالتحاق بأكاديمية السكة الحديد عندما كان يبلغ من العمر ثماني سنوات ثم انتقل لأكاديمية الشرقية وبعد ذلك التحق بأكاديمية الشرطة، ثم انتقل لنادي الهايكستب أحد أندية المظاليم بمنطقة القاهرة، وشارك في البداية مع زملائه مواليد 99 ثم تم تصعيده لفريق 97 نظراً للمستوى المميز الذي ظهر عليه، ولكن نظراً لانشغاله بالثانوية العامة اضطر للرحيل عن الفريق، وعقب انتهاء دراسته بالثانوية التحق بنادي ههيا أحد أندية المظاليم بمحافظة الشرقية، ثم انتقل لنادي نشء العمال بحلوان أحد أندية المظاليم بمنطقة القاهرة، وشارك معهم بشكل أساسي في دوري سوبر القاهرة، و قدم مستوى مميز نال استحسان الجميع فتم تصعيده لفريق 97.

أبرز ماقيل عنه من قبل المدربين:
أشاد الدكتور بدر شحاتة رئيس قطاع الناشئين بنادي الترسانة بمستوى اللاعب، وتنبأ له بمستقبل مشرق مع عالم الساحرة المستديرة بشرط تطوير موهبته، كما تحدث الكابتن مدحت الدولي المدير الفني لفريق الهايكستب عنه قائلاً هذا اللاعب مظلوم في هذا النادي ويستحق التواجد في أحد الأندية بدوري الأضواء والشهرة، كما عبر الكابتن أحمد عزت المدير الفني لنادي نشء العمال عن سعادته بتواجد اللاعب في صفوف الفريق حيث أنه يمتلك قوة بدنية هائلة تساعده على تطوير مستواه.