كشف رئيس نادى الزمالك الأسبق ممدوح عباس عن ما حدث بينه وبين اللاعب المصري محمد صلاح المحترف فى صفوف نادي ليفربول الإنجليزي وذلك بعد مباراة التأهل لكأس العالم 2018 والتي تقام فى روسيا.

وأكد عباس عبر صفحته الشخصية أنه لم يجد لاعبا أو شخصا بمثل هذه الأخلاق من قبل , حيث أكد أنه عرض على اللاعب محمد صلاح فيلا بمنطقة راقية كهدية له على ما مجهوده الرائع الذى ساهم به فى اسعاد ملايين من ابناء الشعب المصري والدول العربية بتأهل منتخب مصر إلى مونديال روسيا 2018 إلا أن اللاعب رفض الهدية واعتذر له عن عدم قبولها وهذا ما لم يفعله أشخاصا من قبل سوى محمد صلاح.

وأضاف اللاعب لرئيس الزمالك السابق أن عليه أن يتبرع بقيمة الهدية إلى مستشفى بسيون من أجل أن يستكملوا باقي المعدات والأدوات التي يحتاجونها من أجل انقاذ المرضى.

وقد أكد ممدوح عباس أنه أصدر أوامر على الفور للمؤسسة الخيرية بمجموعة انترو بسرعة التوجه إلى مستشفى بسيون من أجل حصر الأجهزة الطبية التى تحتاجها المستشفي على الفور.

وأضاف عباس بأن على صلاح أن يشكره على عدم قبوله فى نادى الزمالك حينما كان رئيسه لأن لولا هذه الحادثة ما كان صلاح قد احترف خارجيا فى بازل وبدأت سلسلة من النجاحات الكبيرة للاعب ويصبح من أهم اللاعبين عالميا.