التخطي إلى المحتوى

هدفين من محمد صلاح وعبد الله السعيد أعطت الفوز إلى مصر في ملعب برج العرب بالإسكندرية  2-0 على غانا وهى خطوة هامة في محاولة للتأهل لنهائيات كأس العالم للمرة الأولى منذ عام 1990.
تحقق الهدف الأول من خلال رجلة جزاء من محمد صلاح والهدف الثاني من خلال عبد السعيد في الدقائق الأخيرة من الشوط الثاني ، كما اندلعت مشاهد الفرح بعد صافرة النهاية بعد توجه مصر بفارق خمس نقاط من المنافسين الرئيسيين غانا، كما أن غانا في المركز الثالث برصيد نقطة واحدة ، كما أن مصر ستواجه أوغندا العام المقبل في مباريتين اثنين ذهابا وإيابا .

تغيرات طفيفة في مباراة مصر وغانا :

أجرى مدرب مصر هيكتور كوبر تغيرات طفيفة إلى نشاطه المعتاد من التشكيلة الأساسية، كما أن الدفاع المصري قد لعب دورا هاما في المبارة وخاصة النجم أحمد فتحي، كما ان حارس المرمى عصام الحضري الذي ثبت أنه مازال الحارس رقم واحد عن عمر 43 حيث كان له دورا هاما في صد العديد من الهجمات والركلات الموجهه نحو المرمى .

 

كما أن مصر ظلت حذرة فى التعامل ضد غانا وأن المباراة شهدت العديد من الركنات والفاولات والتى كان لها تأثيرا في صنع الأهداف كما أن رمضان صبحي الذي انضم الى المنتخب في الشوط الثاني والذي كان صانع اللعبة التي أدت إلى الهدف الثاني ، كما يذكر ان مصر خففت حدة أعصابهم مع الهدف الحيوي في الأربع الدقائق الأخيرة من نهاية المباراة بعد هجمة مرتدة قادها الجناح الأيمن من ستوك سيتي .

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.