لاعب النادي الأهلي السابق محمود حسن تريزيجيه هو أحد نجوم المنتخب المصري في الوقت الحالي، حيث شارك بقوة في تأهل المنتخب لكأس العالم في روسيا العام القادم بعد غياب دام 28 عام عن المشاركة في المونديال العالمي، وكان لاعب خط وسط المنتخب أحد أسباب هذا التأهل حيث حصل على ضربة جزاء في الوقت بدل الضائع وبالتحديد في الدقيقة الأخيرة، سجل منها محمد صلاح هدف التقدم والفوز والذي أدى إلى صعود مصر إلى كأس العالم، وقد كتب اليوم اللاعب على حسابه على تويتر تغريدة حققت انتشاراً واسعا وتعاطفاً كبيراً مع اللاعب.

حيث كانت التغريدة موجهة لوالده الذي توفى منذ فترة حيث أن تريزيجيه وعده بالتأهل إلى كأس العالم، وأن يكون هو أحد أسباب ذلك، لذلك وجه له رسالة بأنه أوفى بوعده معه متمنياً له الرحمة وقد حققت التغريدة انتشاراً وتفاعلاً كبيراً، وتم إعادة نشرها بالألاف مرة أخرى وكذلك الإعجاب بها والتعليق عليها لمواساة اللاعب، ومطالبته بأن يبدع في كأس العالم حتى يسعد أيضاً ملايين المصريين الذين ينتظرون اداءاً جيداً من المنتخب المصري.

جدير بالذكر أن اللاعب أرفق مع التغريدة صورة له وهو طفل صغير برفقة والده المتوفي، هذا ويلعب تريزيجيه حالياً في نادي قاسم باشا التركي وذلك بعد أن قضى فترة احتراف في بلجيكا بعد أن كان يلعب فترة في النادي الأهلي.