محمد صلاح، يعتبر من  أهم النجوم التي فرضت نفسها على الساحة المصرية والعالمية، في الفترة الأخيرة، وساهم الفرعون المصري كما يلقبونه في ناديه ليفربول الإنجليزي، ومن قبله في تشيلسي وروما وفيورنتينا الإيطالي، في تأهل منتخب مصر لكأس العالم بروسيا 2018 بعد غياب دام لـ28 عاما، وذلك بعد الفوز على الكونغو بهدفين مقابل هدف أحرز صلاح الهدفين.

 

محمد صلاح خارج الملعب

ويعد  محمد نجما خارج الملعب أيضا وله أكثر من موقف يدل على انتماءه لبلده وشهامته الكبيرة، حيث تبرع بحوالي 5 مليون جنيه لصالح صندوق تحيا مصر، كما أنه شخص ملتزم أخلاقيا ، وقليل الحديث في الإعلام، وهو ما يعتبره سر نجاحه في الحياة الرياضية وتألقه.

 

سرقة والد صلاح

 

وانتشر اليوم عبر مواقع التواصل الاجتماعي عن سرقة صلاح غالي والد اللاعب “أبو مكة” اليوم، وهو  ما أثار جدل  وغضب الكثير من الناس، وبعد ضبط المتهم، وبدء التحقيقات معه، اعترف بانه قام بسرقة 30 ألف جنيه من سيارة والد صلاح، وفي موقف شهم من محمد صلاح طالب والده بالتنازل عن المحضر  الذي حرره ضد السارق،  وطلب من والده أن يستفسر عن أهله ويقوم بمساعدتهم ومحاولة توفير فرص عمل للشاب، كما طلب منه عدم التحدث عن السرقة خلال وسائل الإعلام، حفاظا على سمعة الشاب، وذلك طبقا لتصريحات والد صلاح، الذي اختتم حديثة أنه قام بتوفير فرصة عمل للشاب.