لا أحد ينكر ان قيمة ومكان اللاعب المصري الشهير محمد صلاح قد زادت بشكل كبير بعد الدور العظيم الذي قام به اللاعب في تأهل المنتخب المصري لكأس العالم بروسيا 2018، وقد انصب الإهتمام الإعلامي في الفترة الأخيرة على نجوم المنتخب المصري وبالأخص محمد صلاح، وأصبحت أخبارهم تحظى بإهتمام إعلامي كبير وفي ظل ذلك الإهتمام اتخذ اليوم رئيس مجلس إدارة نادي الإسماعيلي أحد أكبر الأندية المصرية، والذي يتم تصنيفه من أندية القمة في مصر قراراً بإعطاء العضوية الشرفية لمحمد صلاح وأسرته، وذلك تقديراً للدور الذي قام به صلاح في وصول المنتخب المصري لكرة القدم إلى المونديال العالمي بعد غياب 28 عام تقريباً.

وكذلك استقبال أسرة النجم المصري في مدينة الإسماعيلية وبالتحديد في مقر النادي وتكريمهم، خاصة حيث سبق وأعلن والد اللاعب أنه ونجله محمد وكل أفراد الأسرة يعشقون وينتمون لنادي الإسماعيلي، ويقومون بتشجيعه وبرغم أن محمد صلاح كان لاعباً في نادي المقاولون العرب، إلا أن ذلك لم يمنعه هو وأسرته من اعلان انتمائهم وعشقهم للنادي الإسماعيلي، خاصة أنه هناك علاقة قوية جداً بين فريقي الإسماعيلي والمقاولون العرب تكفل لعائلة عثمان رئاسة مجلس إدارة الدروايش في معظم عصوره.

جدير بالذكر أن محمد صلاح سبق وحاول اللعب في نادي الزمالك بعد تألقه في صفوف المقاولون في بداية ظهوره، وذلك في ديسمبر موسم 2011 إلا أن ممدوح عباس رئيس مجلس إدارة النادي الأبيض في ذلك الوقت رفض انضمامه بحجة أن مستواه لا يؤهله للعب في نادي الزمالك.