تعد مباراة العراق وسوريا الودية، من المباريات التي ينتظرها عدد كبير من الجماهير العربية، والشعب السوري خاصة، لرؤية فريقه، وتأتي المباراة تشجيعا لسماح العراق باستضافة المباريات القارية، خاصة بعد الاحداث الأخيرة فيها، وتحقيق الجيش العراقي الأمان في المنطقة، بعد سيطرة داعش على بعض المناطق في الفترة الأخيرة.

 

وتعتبر المباراة القادمة هي رقم 27 بين الفريقين، حيث لعب الفريقين 26 مباراة دولية قبل ذلك طبقا لإحصائيات موقع اتحاد الكرة الدولي فيفا، فاز المنتخب العراقي في 15 مباراة، وفاز المنتخب السوري في 5 مباريات، وكان التعادل بين المنتخبين في 6 مباريات.

 

متابعة مباراة العراق وسوريا لحظة بلحظة

ويقدم موقع نجوم مصرية تغطية كتابية مباشر لمباراة منتخب العراق وسوريا اليوم لحظة بلحظة ودقيقة بدقيقة انتظرونا….

تحديث

  • 15 دقيقة على بدء المباراة
  • بداية المباراة
  • ضغط من منتخب العراقي
  • اووووووووووه خطيرة أولى لمهند عبدالله
  • ضغط قوي من العراق على سوريا
  • استحواذ تام من العراق على الكرة
  • علي عدنان ينفذ فاول في منتهى الخطيرة بطريقة سيئة
  • أول عشر دقائق العراق مستحوذة بشكل تام
  • خطيرة من عمر السومة ولكن بجوار المرمى
  • بداية الهجوم من سوريا
  • اووووووووه رأسية خطيرة من سوريا ولكن خارج المرمى
  • خطيررررررة للعراق والحارس ينقذها
  • حارس العراق يتألق أمام عرضية من مؤيد العجان
  • جووووووووول أول عالمي لسوريا فراس الخطيب
  • هجوم ناري من سوريا على العراق
  • محاولات قليلة من العراق
  • أوووووه خطيرة للعراق ولكن تسلل
  • عرضية خطيرة للعراق دون متابعة
  • ضغط من العراق لإيجاد ثغرة
  • تسديدة من حسين علي ولكن بعيدة
  • سوريا تحاول  إحراز الثاني
  • ضغط من العراق لإحراز التعادل
  • أوووووه خطيرة لفراس الخطيب ولكن تطول
  • إنذار أول للمنتخب السوري
  • التعااااااااااااااااادل للعراق هدف ذاتي
  • العراق تواصل الضغط
  • محاولة من سوريا لكن الدفاع يقطعها
  • انتهاء الشوط الأول
  • هجوم ناري من العراق من البداية
  • فاول خطير لسوريا
  • ضغط كبير من المنتخبين
  • خطورة كبيرة للمنتخب العراقي
  • عبد الله زهرة كاد يحرز الثاني
  • العراق يقترب بشدة من الهدف الثاني
  • الثااااااااااااني يضيع بغرابة شديدة
  • السومة يخرج هجمة خطيرة للغاية للعراق
  • العراق تضغط بشدة لإحراز الهدف الثاني
  • ما زال الحظ يعاند العراق
  • أوووووووه رأسية رائعة للعراق ولكن تصطدم بالعارضة
  • المباراة كأنها مباراة رسمية وكل فريق يلعب للفوز
  • عرقلة قوية من جهاد البعور وإنذار
  • أوووووه خطيرة لسوريا ولكن بعيدة
  • تراجع كبير من المنتخب العراقي
  • العراق تهدر انفراد تام
  • توقف اللعب لإصابة أحد لاعبي العراق
  • طوفان من الفرض الضائعة للعراق
  • محاولات كثيفة للعراق
  • انتهاء المباراة بالتعادل الإيجابي

 

مباراة سوريا والعراق الودية

ويستضيف اليوم ملعب كربلاء الدولي مباراة منتخب العراق وسوريا ضمن المباريات الدولية الودية الموضوعة في أجندة اتحاد الكرة الدولي “فيفا”، وتعد المباراة تحميسا لكل فريق لتجربة عناصر جديدة، ويسعى كل مدير فني للفوز بتلك المباراة لكي يتم رفع تصنيف منتخبه في التصنيف العالمي للفيفا، حيث يحتل منتخب العراق المركز 113، بينما يحتل منتخب سوريا المركز 110.

وجاء سوريا في المركز الـ110 بعد عمل مباراتين قويتين أمام منتخب استراليا في الملحق الأسيوي في التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم بروسيا 2018، وانتهت مباراة الذهاب بالتعادل الإيجابي 1-1، وكان المنتخب السوري قريب للغاية من التأهل ألا أنه لم يستطع الوصول وهُزم من منتخب استراليا في مباراة العودة.

العراق وسوريا
العراق وسوريا

موعد مباراة سوريا والعراق والقنوات الناقلة للقاء الودي

وستنطلق المباراة في تمام الساعة الـ6 مساءا بتوقيت العراق والمملكة العربية السعودية، كما ستنطلق في تمام الساعة الـ5 بتوقيت كل من سوريا ومصر، والسابعة بتوقيت الإمارات، أمام بخصوص القنوات الناقلة للقاء فسيتم نقل اللقاء على القناة الرياضية العراقية، كما أعلنت قناة الكأس عن إذاعة اللقاء المرتقب، ولم يتم الإعلان عن اسم معلق المباراة حتى الآن.

وتم تعيين الحكم الأردني الدولي يوسف أدريس للتحكيم في تلك المباراة التي تعد من أقوى المباريات العربية، والهامة للفريقين، بشكل كبير خاصة وأن كل منتخب يسعى لإثبات ذاته وفرض نفسه ليقول أن أقوى من المنتخب الاخر كما أن المنتخبين تصنفيهم الدولي قريب للغاية من بعضهم البعض.

 

وتعد المباراة من القوى المباريات العربية، والتي ستشهد حضور جماهيري كثيف في ملعب كربلاء الدولي لتشجيع الفريقين، حيث تم بيع 23 ألف تذكرة للمباراة، ومن المنتظر دخول عدد أكبر من التذاكر المباعة، وبدأت الجماهير تتوافد الآن على ستاد كربلاء الدولي.

العراق وسوريا
ملعب كربلاء

 

قائمة اللقاء

ومن اللاعبين (إبراهيم عالمة، أحمد مدنية، محمود يوسف، أحمد صالح، عمرو ميداني، علاء شبلي، مؤيد عجان، جهاد باعور، تامر حاج محمد، محمد زاهر ميداني، خالد مبيض، محمود مواس، عدي جفال، فهد يوسف، عمرو جنيات، أسامة أومري، حسين جويد، إسراء حموية، يوسف قلفا، مارديك مردكيان، فراس الخطيب، عمر السومة.
ويغيب كلا من عمر خريبين وكبرئيل صومي وهادي المصري.