زين الدين زيدان المرشح الأبرز لتدريب مانشستر يونايتد.. ولكن بهذا الشرط؟
زين الدين زيدان المرشح الأبرز لتدريب مانشستر يونايتد

بعد استقالة زين الدين زيدان المفاجئة من تدريب ريال مدريد الإسباني، وعودته للتدريب تضعه في موقع المرشح الأبرز لتدريب مانشستر يونايتد الإنجليزي، حيث ذكر موقع صحيفة “ديلي ميل” أن الفرنسي زيدان قد ينتقل قريبا للتدريب في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم من بوابة “الشياطين الحمر”، نادي مانشستر يونايتد، ولكن الأسطورة الفرنسية وضع شرطا للموافقة على تدريب “الشياطين الحمر” فما هو؟

شرط تولي زيدان تدريب مانشستر يونايتد؟

وحسب موقع “ديلي ميل” البريطاني فإن زيدلن البالغ من العمر 46 عاما هو المرشح الأبرز والبديل الأفضل للمدرب البرتغالي جوزيه مورينو، واشار الموقع إلى أن زيدان سيوافق على تدريب “الشياطين الحمر” في حالة إقالة مورينيو، ومن جهته زيدان أخبر بعض من أصدقائه أنه يتوقع في وقت قريب تلقيه عرضا تدريبيا من مانشستر يونايتد، وأضاف المصدر أن إدارة “الشياطين الحمر” ترى في زيدان البديل الأنسب لجوزيه مورينيو( 55 عاما).

وبالمقابل ذكر الموقع أن جوزيه مورينيو ليس في نيته التخلي عن تدريب مانشستر يونايتد رغم المشاكل القائمة مع إدارة النادي وبعض اللاعبين، ولكن هناك عدة أسباب قد تكون وراء الإطاحة بمورينيو، وتجعل فرصة تسلم قيادة سفينة “الشياطين الحمر” كبيرة أمام الفرنسي زين الدين زيدان ونستعرضها بالتالي:

توتر علاقة مورينيو مع الجميع

وقد تكون العلاقة المتوترة بين مورينيو ومسؤولي مانشستر يونايتد وخاصة الرئيس التنفيذي للنادي الذي ألمح إلى أن الأخير لا يلبي طلباته في ضم لاعبين جدد من جهة، وسوء علاقة مورينيو مع نجم الفريق بول بوجبا صاحب رصيد كبير لدى جماهير مانشستر يونايتد وإدارة النادى، سببا قويا للإطاحة به من تدريب الفريق وتعيين زيدان.

جماهير مانشستر يونايتد.. واعتراضهم على طريقة اللعب

جماهير مانشستر يونايتد تعترض على طريقة اللعب التي ينتهجها مورينيو التي تميل إلى طريقة اللعب الدفاعي في كل المباريات، واعتماد الكرات المرتدة لتسجيل الأهداف، وهو ما يتعارض مع فلسفة مانشستر يونايتد التي تتصف بلعب كرة هجومية أيًا كانت تشكيلة الفريق، مما يجعل حظوظ زيدان كبيرة بتوليه تدريب الفريق ويكون المنقذ لتلك الجماهير.

خبرة زيدان الكبيرة وتاريخه مع ريال مدريد

خبرة زيدان وتاريخه مع ريال مدريد قبل رحيله المفاجئ عنه عقب نهاية الموسم الماضى، قد يكون سببا قويا آخر يقوي من موقفه في قيادة  مانشستر يونايتد، حيث حقق 9 ألقاب أبرزها “التتويج بلقب دورى أبطال أوروبا 3 مرات على التوالى 2016 و2017 و2018 بالإضافة إلى استعادة لقب الدورى الإسبانى فى موسم 2016/2017.

عدم شغور المكانين المفضلين لزيدان

المكانين المفضلين لزين الدين زيدان وهما يوفنتوس ومنتخب فرنسا، واستمرار بيلجريني مع فريق يوفنتوس الذي يسير بثبات مع الفريق، وكذلك الإنجاز التاريخي لديديه ديشامب مع منتخب الديوك وتحقيق الفوز ببطولة كاس العالم 2018 في روسيا أفقد زيدان الآمال بخلافة ديديه في تدريب منتخب فرنسا بطلة العالم، مما يجعل فرصة توليه تدريب مانشستر يونايتد كبيرة جدا.